سيكون المصارع الجزائري، حسين دايخي، ممثل الجزائر الوحيد في دورة لشبونة للكاراتي، المقررة من 30 ابريل الى 2 مايو المقبل، في إطار تأهيليات الألعاب الاولمبية بطوكيو، حسبما أعلنته الاتحادية الجزائرية  للاختصاص.

وكانت المديرية الفنية الوطنية تعتزم ، إشراك 16 رياضيا في هذه الدورة (8 رجال و 8 سيدات)، قبل ان تقلص من عدد المشاركين الى مصارع واحد ، يتمثل في حسين دايخي، الذي سيُنازل في الكوميتي – + 84 كلغ.

ولم تكشف الهيئة الفديرالية، عن أسباب تقليص عدد المشاركين في دورة لشبونة.

والمصارعون الرجال الأربعة الذين كان من المفروض تمثيل الألوان الوطنية في الكوميتي هم : سامي تاس (-60 كلغ)، محمد فيصل بوعقل (-67 كلغ)، يانيس لارجان (75 كلغ) وسامي ابراهمي (-84 كلغ)، بينما لدى السيدات، فيضم  منتخب الكوميتي كل من : إيمان طالب (-50 كلغ)، وداد دراو (- 55 كلغ)، مايدي شايمة (-61كلغ)، لمياء معطوب  ولبنة مقداس (+68 كلغ).



وفي اختصاص الكاتا، كان سيشارك ، عند الرجال معاد كيتس، سمير لكروط وعبد الحكيم حواء  وكذا يامينة بلعباس ، كاميلية حاج سعيد وريان سلاقجي، لدة السيدات.

وتعد دورة لشبونة ، محطة تحضيرية للمنافسة المقبلة التي ستقام من 11الى 13 مايو ، في العاصمة الفرنسية باريس والمؤهلة الى الألعاب الاولمبية  بطوكيو.