انتخب رئيس رابطة ولاية بشار لرياضة المعاقين، سليمان معاشو رئيسا جديدا للاتحادية الجزائرية لرياضة المعاقين للعهدة الأولمبية (2021-2024) خلال الجمعية العامة الانتخابية المنعقدة اليوم الثلاثاء بالجزائر.

وحصل معاشو (57 سنة) على 21 صوتا من أصل 37 مقابل 14 صوتا للمترشح الثاني نمر قريشي، و إلغاء بطاقتين اثنتين.

وعرفت الجمعية الانتخابية حضور40 عضوا، من بينهم 37 يحق لهم الانتخاب من أصل 48.

وصرح معاشو عقب انتخابه قائلا:” إنه شرف كبير أن أنتخب رئيسا لهذه الاتحادية الكبيرة. لدينا مشروع يبدأ بتحضير رياضيينا و منتخباتنا الوطنية للألعاب البارالمبية بطوكيو. فبعد مصادقة الوزارة على المكتب الفدرالي، سنشرع في إعادة ترتيب الاتحادية و خاصة من حيث الموارد البشرية. و سيكون للتكوين مكانة خاصة في برنامج عملنا و على كل المستويات”.

وأضاف الرئيس الجديد (متقاعد بعد 31 سنة قضاها كأستاذ التربية البدنية في سلك التعليم المتوسط) قائلا: ستكون أبواب الاتحادية مفتوحة لكل الاقتراحات البناءة. و يبقى تجميع عائلة رياضة المعاقين من أولوياتي و التي سنتكفل بها رفقة أعضاء المكتب. وتبقى رياضة المعاقين بالجزائر بحاجة إلى كل القوى، وهي مسؤولية كبري في انتظارنا”.



من جهته أوضح  نمر قريشي المترشح الثاني و الذي سبق له ترأس الاتحادية (2005-2008) و رئيس “الديركتوار” الأخير لاتحادية المعاقين، بأن هناك “خروقات” حدثت خلال هذه الجمعية مؤكدا بأنه قدم طعنا لدى لجنة الطعون و التي سلمت نسخة منها  للجنة المكلفة بمتابعة و تجديد الهيئات الرياضية  : ” عدة خروقات وقعت خلال أشغال الجمعية الانتخابية و التي تم تبليغها لمن يهمه الأمر، و تتمثل إحداها  في قائمة المرشح معاشو التي تضم رياضيين اثنين من الفريق الوطني، أحدهما في طريق التأهل للألعاب البارالمبية، وهو أمر مختلف للقانون الأساسي للاتحادية”.

وتجدر الإشارة  بأن كل قائمة للمترشحين الاثنين تضم 14 عضوا من بينهم الرئيس على رأس القائمة و عضو مستخلف فيما يتشكل المكتب الفيدرالي من رئيس و 12 عضوا.

            تركيبة المكتب الفيديرالي الجديد:

سليمان معاشو (رئيسا): نور الدين جدار – فريد بوعوينة – نوي قحيوش – محمد رحوي – عبد الوحيد غرس – باديس سوكي – حسان ميسوم – علي الفكيري – حاج العربي – شمس الدين بارود – لخميسي سكروف – لحلو أوقاسي (أعضاء) – بختة بن علو (عضوة مستخلفة).