سيتنافس ثلاثة مترشحين على منصب رئاسة الاتحادية الجزائرية للشطرنج للعهدة الأولمبية (2021 -2024)، خلال أشغال الجمعية العامة الانتخابية المقررة يوم السبت بالجزائر ابتداء من الساعة التاسعة صباحا (00ر09سا).

و يتعلق الأمر بكل من الرئيس المنتهية عهدته عزّ الدين براهيم جلول، وحليم بونحاس الذي تولى هو الآخر شؤون الاتحادية في الفترة (2013 -2016)، بالإضافة  كذلك إلى عبو يوغرطة، المنتخب مؤخرا على رأس رابطة تيزي وزو للشطرنج.

وتمّ الفصل في أسماء المشاركين في سباق رئاسة الاتحادية يوم الأربعاء من قبل لجنة الترشيحات على مستوى الاتحادية التي يترأسها أوكيد فيصل أمين.

وفي سياق متصل، قبلت لجنة الترشيحات، ملفات 12 شخصا لعضوية المكتب الفدرالي، ويتعلق الأمر ب عكوش عامر، شارف خوجة جمال، شماخي محمد، شراد منير، غافول زكريا، كندي سيد علي، محمودي عبد القادر، مؤذن محمد الأمين مولاي مهدي قدور، أورز الدين عبد الله، رحموني مجيد و زيالي سمير.

وبالمقابل، رفضت اللجنة ملفات مترشحين آخرين هما تابتي مروان و مريم محمد، علما أنّ الفرصة لا تزال متاحة أمامهم -في حالة عدم رضاهما بهذا القرار- إيداع طعن على مستوى لجنة الطعون في ال 24 الساعة المقبلة أي في اجل أقصاه يوم غد الخميس 4 مارس على الساعة ال 00ر11سا صباحا، حسب ما حرصت الاتحادية في توضيحه.

ومعلوم، أنه وفق البرنامج الذي سطرته وزارة الشباب و الرياضة، كانت الجمعية العامة الانتخابية للشطرنج مبرمجة للفترة ما بين 20 يناير و 19 فبراير، لكنها أجلت و برمجت في الفترة ما بين 20 فبراير و 19 مارس، بناء على طلب من الهيئة الفدرالية.