انطلق اليوم الثلاثاء بتونس التربص التحضيري المشترك بين منتخبي الجزائر وتونس للجيدو (رجال وسيدات )، والذي يدوم  ثلاثة ايام ،تحسبا للمشاركة في الدورة الدولية بطشقند (أوزبكستان)، و المؤهلة للألعاب الأولمبية طوكيو2020، حسبما علمت “واج” من الاتحادية اليوم الثلاثاء.

وقال رشيد لعراس رئيس الاتحادية الجزائرية للجيدو والمنتهية عهدته:” انتقل المنتخب الوطني للجيدو (اناث وذكور) الى الجارة تونس للدخول في تربص تحضيري مشترك بين منتخبي البلدين تحسبا للمشاركة في الدورة الدولية المقررة بالعاصمة الأوزباكستانية طشقند من 5 الى 7 مارس ،و المؤهلة للألعاب الأولمبية طوكيو2020″.

ويشارك في هذا التربص اربعة مصارعين : نورين فتحي (أقل من 73 كلغ) عند الرجال ، و بلقاضي امينة في وزن (اقل من 63 كلغ)، وعلال كوثر (اقل من 78 كلغ) و اصلاح صونيا (اكثر من 78 كلغ) لدى السيدات .



وانتقل الوفد الجزائري للجيدو الي تونس بعد ان سمحت السلطات الجزائرية  بفتح الحدود البرية مع الجارة تونس استثنائيا لنقل المصارعين من مدخل أم الطبول “ملولة”، والتي تم غلقها احترازيا في ظل الظروف الصحية الدولية الحالية بعد انتشار فيروس كورونا المتحور، و التشديد على الاستمرار في الإجراءات الوقائية من قبل الحكومة الجزائرية.

ويشار الى انه تم إجراء تربص تحضيري مشترك مطلع الشهر الماضي بين منتخبي الجزائر وتونس للجيدو (رجال)  بالمركز الوطني للرياضة والتسلية بتيكجدة (البويرة).