يواصل المنتخب الوطني للكرة الطائرة تربصه التحضيري الأول، الذي انطلق في الثامن جانفي الجاري، ويدوم إلى غاية 22 منه، بمركز تجمع وتحضير الفرق الوطنية بالسويدانية، حسب ما أكده بيان الاتحادية الوطنية لنفس الفرع.

في هذا الخصوص، قال المدير الفني الوطني للفرع: “انطلقنا في تحضير المنتخب الوطني للكرة الطائرة، بعد غياب دام أكثر من عشرة أشهر، المنتخب متكون من ثلاثة فرق، هم فريق الأكابر، فريق أقل من 20 سنة وآخر أقل من 19 سنة، وخصصنا هذا التربص المغلق للوقوف على الجانب البدني للاعبين، بعد غياب طويل عن الميادين بسبب جائحة كورونا”.

دخل المنتخب الوطني بتشكيلة تتكون من 29 رياضيا، ثم تم استبعاد رياضيين ثبتت إصابتهما بفيروس “كورونا” المستجد، ليقضيا فترة الحجر الصحي بالمنزل، حسب ما أضافه المدير الفني، الذي أشار إلى أن العناصر الوطنية، تستعد للمشاركة في البطولة الإفريقية التي ستقام شهر أوت المقبل بالمغرب، وألعاب التضامن الإسلامي من 8 إلى 18 سبتمبر المقبل بتركيا، والبطولة العربية للأمم التي أجلت العام الماضي، بسبب فيروس “كورونا” إلى 2021 بتونس، بالإضافة إلى تصفيات بطولة العالم شهر جوان المقبل، وكذا ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2022، التي ستحتضنها مدينة وهران. شهدت العودة التدريجية لنشاط المنتخب، استحسانا وترحيبا كبيرا من قبل الرياضيين، بعد أن أثر التوقف الإجباري عن التدريبات على مستواهم، كما أثر عليهم من الناحية النفسية، مما استدعى مرافقة اللاعبين من قبل طبيب مختص.