استلم اللاعب الدولي الجزائري المُعتزل والمُغترب حسان يبدة رخصة الدخول إلى أرض الوطن، لِحضور جنازة والده الذي فارق الحياة.

جاء ذلك على لسان المسؤولة سليمة سواكري، كاتبة الدولة مُكلّفة بِرياضة النخبة.

وأوضحت سليمة سواكري أن السلطات العمومية الجزائرية منحت رخصة الدخول لِحسان يبدة، رفقة ثمانية من أفراد عائلته.

ومعلوم أن حسان يبدة يُقيم رفقة أسرته بِفرنسا، كما يتعذّر الدخول إلى الجزائر جوّا، بِسبب الإجراءات الصحّية الصّارمة المُتّخذة من قبل الحكومة، جرّاء استمرار مخاطر جائحة “كورونا”.

وسيصل جثمان والد حسان يبدة إلى الجزائر هذا الجمعة، تقول سليمة سواكري كاتبة الدولة مُكلّفة بِرياضة النخبة.