أعلن النجم الجزائري إسلام سليماني مهاجم ليون الفرنسي تمرّده على وضعه الملازم لدكة بدلاء فريقه خلال الفترة المقبلة.
يواجه المهاجم الجزائري منافسة قوية في خط هجوم بطل فرنسا في 7 مناسبات من قبل الثلاثي المكوّن من الكاميروني كارل توكو إكامبي، والهولندي ممفيس ديباي، والزيمبابوي تينو كادويري.
ولمح سليماني في تصريحات له للإعلام الفرنسي إلى رفضه مبدأ الجلوس على دكة البدلاء من جديد خلال الفترة المقبلة.
وقال هداف الجزائر، في حوار أجراه مع قناة «بي إن سبورتس» الفرنسية: «لست من نوعية اللاعبين الذين يرضون بالبقاء على دكة البدلاء أو على المدرجات، أسعى دائما للعب أساسيا».
وتابع «أنا أسعى دائما للفوز  بهدف مساعدة فريقي على تحقيق أهدافي، وسأبذل كل ما أملك من مجهود للفوز بمقعد أساسي في صفوف الفريق».
وكانت صحيفة « ليكيب» الفرنسية كشفت، في وقت سابق، عن حصول سليماني على ضمانات من قبل مدربه الفرنسي رودي غارسيا بالتمتّع بوقت لعب كاف خلال الموسم الحالي.
وشارك سليماني لوقت وجيز خلال المباريات السبع التي ظهر فيها في الدوري الفرنسي، من دون أن ينجح في تسجيل أو صناعة أي هدف.
في المقابل، أسهم في 3 أهداف كاملة ما بين صناعة وتسجيل خلال مواجهة دور الـ64 من كأس فرنسا أمام أجاكسيو.
ويسعى سليماني لفرض نفسه مع ليون وتكرار تجربته الرائعة مع موناكو الفرنسي التي سجل فيها 9 أهداف وأهدى 7 تمريرات حاسمة خلال جملة 16 مباراة لعبها.