جسّد لاعبو أهلي برج بوعريريج، تهديداتهم بالدخول في إضراب عن التدريبات مجدّدا، احتجاجا على عدم تلقي مستحقاتهم المالية المتمثّلة في الرواتب العالقة ومنح ثلاث مباريات، حيث قاطع أشبال المدرب مفدي شردود الحصة التدريبية التي كان من المقرّر إجراؤها.

وقد حضر اللاعبون إلى ملعب 20 أوت وأصرّوا على ضرورة حضور رئيس النادي عيسى عفافسة قبل أن يغادروا دون التدرب وهم في قمّة الغضب في ظلّ عجز الإدارة على حلّ المشكل المالي وتأكيد عفافسة لمدربه في اتصال هاتفي معه بأنهّ مستقيل.

وقال شردود بأنّه وجد صعوبة كبيرة في إقناع عناصره بالعدول عن قرار المقاطعة، مبرزا الغياب التّام لمسؤولي الفريق، مؤكّدا “اتصلت هاتفيا برئيس النادي عفافسة من أجل الحضور إلى الملعب للحديث مع اللاعبين لكنّه رفض وقال لي بأنّه منسحب”، إلى ذلك أبدى شردود تخوّفه الشديد من تأثير ذلك على تحضيرات فريقه لمباراة “داربي الهضاب العليا” أمام الجار وفاق سطيف لحساب الجولة الـ 26 المبرمجة يوم الأحد المقبل على ملعب الثامن ماي 45.