أهدر الوصيف شبيبة الساورة فرصة سانحة لتشديد الخناق على الرائد إثر خسارتها بميدان مولودية الجزائر (0-1), كما تعثرت شبيبة القبائل بالتعادل بقواعدها أمام اتحاد بسكرة (1-1), يوم الأحد, بمناسبة إجراء مباريات الدفعة الثانية للجولة الخامسة و العشرين من بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم.

في الصرح الأولمبي بالعاصمة, استفاقت “أخيرا” مولودية الجزائر من دوامة النتائج السلبية والمشاكل, بتحقيقها الفوز على الوصافة شبيبة الساورة بأقل نتيجة (1-0) وافتك “العميد” الانتصار الأول له منذ ست مقابلات بفضل هدف قائده المخضرم عبد الرحمان حشود في المرحلة الأولى (د 18). هذا الفوز سمح لفريق “المولودية” باللحاق بجاره “الاتحاد” في المرتبة السادسة (39), وهو ما يقدم يساهم في رجوع هدوء ولو نسبيا داخل بيت النادي العاصمي -في سنة المئوية- الذي يعيش أحلك فتراته منذ تسليط العقوبة على أربعة لاعبين لأسباب انضباطية.

بالمقابل فشلت “نسور” بشار في تدارك الإقصاء من الدور ربع النهائي لكأس الرابطة على يد نجم مقرة, وكذا تضييق المراقبة على صاحب الصدارة وافق سطيف, لكن مع محافظتها على كرسي الوصافة برصيد 46 نقطة وبفارق سبع خطوات على المتصدر وفاق سطيف.

وفي ملعب الفاتح نوفمبر بتيزي وزو, أهدرت شبيبة القبائل -المنتشية بتأهلها لنهائي كأس الرابطة- فرصة استضافة اتحاد بسكرة للحاق بمولودية وهران بالمنصة الشرفية, بتعثرها بميدانها بنتيجة التعادل السلبي (0-0), ليبقى “الكناري” خامسا (42 نقطة). أما تشكيلة مدينة “الزيبان” فتؤكد صحوتها بقيادة المدرب عز الدين آيت جودي, حيث بلغت خامس لقاء دون هزيمة لتتموقع عند المركز الـ 12 (28 نقطة).

 شبيبة سكيكدة تواصل الغرق في قاع الترتيب 

وبعاصمة “التيطري”, عجز فريق أولمبي المدية عن فك عقدة الفوز بتعادله أمام ضيفه نجم مقرة (0-1), وعقب هذه النتيجة البيضاء استقر “الأولمبي” عند الصف الثامن (38 نقطة), في حين عاد “النجم” -الذي يمر بفترة ايجابية بعد تأهله لنهائي كأس الرابطة على حساب اتحاد الجزائر-  إلى معقله بنقطة ثمينة تضعه عند المرتبة الـ15 (24 ن).



أما في صراع أسفل الترتيب سقطت شبيبة سكيكدة مجددا بقواعدها أمام وداد تلمسان بنتيجة (1-2), وحسمت نتيجة هذا اللقاء في الشوط الأول الذي شهد توقيع ثلاثة أهداف استهلها الزوار عبر ثنائية سماحي (د 29) و عايشي (د 45+2), بينما قلص المهاجم قيبوع (د 45+3) النتيجة للمحليين.

وبهذا يواصل أبناء “روسيكادا” تجرع النتائج السلبية بحصده ثالث هزيمة على التوالي والتي ترمي بهم نحو المركز الأخير بمجموع 17 نقطة فقط بمعية أهلي برج بوعريريج.

بالمقابل عاد “الوداد” إلى الديار بكامل الزاد والذي يعطيه جرعة من الأمل في البقاء ضمن قسم الكبار, بارتقائه إلى المركز الـ15 (24 ن) مناصفة مع نجم مقرة.

و افتتحت الدفعة الأولى لهذه الجولة الـ 25 يوم الخميس الفارط, و التي تميزت بالفوز الساحق لرائد الترتيب, وفاق سطيف خارج ميدانه على نادي بارادو (3-0), بينما عرف أسفل الترتيب, استفاقة أهلي برج بوعريريج الفائز بعرينه على جمعية عين مليلة (2-0) ليبدأ بنجاح رحلة الهروب من السقوط, بعد تسجيله لسادس مباراة على التوالي دون هزيمة و التخلي لأول مرة منذ انطلاق الموسم عن المركز ال 20 و الأخير.

و تمّ تأجيل مقابلتين اثنتين إلى 23 يونيو الحالي, الأولى بين شباب قسنطينة و شباب بلوزداد و الثانية بين نصر حسين داي و اتحاد الجزائر بسبب مشاركة خمسة لاعبين من شباب بلوزداد و ثلاثة من اتحاد الجزائر في تربص المنتخب الوطني للاعبين المحليين (من 13 الى 17 يونيو الجاري) والذي سيختتم بمباراة ودية ضد بوروندي يوم 16 يونيو بالملعب الجديد لوهران.