قال معين الشعباني المدير الفني للترجي الرياضي التونسي، إن فريقه جاء للجزائر من أجل الانتصار على المولودية.

ولم يستطع الترجي الفوز في المباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، لحساب الجولة الثانية من دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.

وأضاف الشعباني، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده بعد نهاية اللقاء: “دخلنا اللقاء جيدا، وأتيحت لنا فرص واضحة لافتتاح النتيجة، لكن لم نعرف كيف نحسمها أمام منافس أقلقنا كثيرًا باللعب المباشر”.

وتابع: “الهدف الذي قبلناه كان ثقيلا على عقول اللاعبين، لكن الحمدلله أننا تمكنا في الشوط الثاني من إصلاح بعض الأمور وتعديل النتيجة، كما أن التغييرات التي قمنا بها في الشوط الثاني ساعدتنا كثيرًا، وخلقنا بعض الفرص لكن لم نحسمها أيضا، ورغم ذلك أشكر كل اللاعبين على كل ما بذلوه من مجهودات”.

وعن تصدر المجموعة، قال: “كل أندية المجموعة جاهزة للمراهنة على التأهل، والسباق لا يزال طويلا، وبالنسبة لنا نجحنا في تصدر المجموعة بفضل انتصار فوق ميداننا وتعادل خارج قواعدنا، وأنا راض على هذه الحصيلة التي تجعلنا نخوض بقية اللقاءات الأربعة بمعنويات مرتفعة”.

وتعادل الزمالك المصري مع تونجيت السنغالي سلبيًا، على ملعب الأخير، في المواجهة الأخرى، ليكون بذلك الترجي متصدرًا بـ4 نقاط يليه مولودية الجزائر والزمالك برصيد نقطتين لكل فريق، ويتذيل تونجيت الترتيب برصيد نقطة وحيدة. 

وختم الشعباني: “نحن مطالبون بالإعداد للمباريات المقبلة كما يجب، لأنه ليس هناك أي مباراة سهلة، ومستوى كل الفرق متقارب، وسنحرص على تدارك بعض الأخطاء والنواقص، خصوصا على مستوى حسم الفرص والنجاعة أمام المرمى”.