قدم محمد غوتي استقالته من المكتب الفدرالي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم (الفاف) مفضلا البقاء على رأس رابطة أم البواقي لكرة القدم، امتثالا للقانون ”عدم تعدد المناصب”.

وجاء في بيان الفاف: ”عند بداية أشغال المكتب الفدرالي اليوم الاثنين 31 مايو 2021، أقبل رئيس الفاف  عمارة شارف الدين على تذكير الأعضاء الحاضرين إلى إجبارية الامتثال للمرسوم التنفيذي رقم 21-60، بتاريخ 8 فبراير 2021 المتعلق بعدم الجمع بين المسؤولية التنفيذية والانتخابية والمسؤولية الإدارية في الهيئات التنظيمية الرياضية”.

وكان رئيس الفاف، عمارة شارف الدين قد أقدم بتاريخ 30 أبريل الفارط على توزيع المهام بين أعضاء المكتب الفدرالي. وكان غوتي يترأس لجنة كأس الجزائر.

وكان بعض الأعضاء على غرار عمار بهلول (رئيس رابطة عنابة) وياسين بن حمزة (رئيس رابطة سعيدة) في نفس الحالة قبل أن يقرران الاستقالة من الرابطات.

وجاء في ختام البيان: ”بعد دراسة هذه الحالة، أضحى المكتب الفدرالي متطابقا للقوانين المعمول بها فيما يتعلق بتشكيلة أعضائه مع انسحاب محمد غوتي”.