سيخوض المنتخب الوطني مباراة ودية مع نظيره الموريتاني يوم 3 جوان المقبل بملعب الشهيد مصطفى شاكر بالبليدة في الساعة الثامنة والنصف ليلا، وذلك تحضيرا للجولة الثانية من تصفيات كأس العالم 2022 التي تم تأجيلها إلى سبتمبر، حسبما أعلنته اليوم الخميس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم في بيان لها.

وأوضحت الاتحادية ان “الفريق الوطني يمكن له أن يلعب مقابلة او مقابلتين وديتين في نفس الفترة حيث سيتم الكشف عن التفاصيل لاحقا”.

واتفق الناخب الوطني جمال بلماضي ورئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم عمارة شرف الدين على تنظيم مقابلات ودية تبعا لقرار اللجنة الاستعجالية للاتحاد الافريقي لكرة القدم بالتشاور مع الاتحاد الدولي لكرة القدم، القاضي بتأجيل من يونيو إلى سبتمبر بداية الجولة الثانية للتصفيات بسبب وباء كوفيد-19.

وتعود المقابلتين الوديتين الأخيرتين للمنتخب الوطني إلى اكتوبر 2020، الاولى ضد نيجيريا في النمسا (1-0) و الثانية في هولندا ضد المكسيك (2-2).

وسيدخل المنتخب الجزائري المصنف في المجموعة أ في حملة تصفيات كأس العالم 2022 في سبتمبر مع استقبال أولا جيبوتي قبل التنقل لمواجهة بوركينا فاسو.