قال الفرنسي آلان بورت، المدير الفني للمنتخب الجزائري، إنه حزين على الأداء الذي قدمه الفريق في المباراة التي خسرها أمام نظيره النرويجي 23-36، مساء الجمعة في ثاني جولات مباريات المجموعة الثالثة بالدور الرئيسي في بطولة العالم لكرة اليد، المقامة حاليا في مصر.

وأضاف بورت خلال المؤتمر الصحفي للمباراة إن منتخبه “قدم أداء سيئا أمام فريق رائع يمتلك الكثير من الحلول واللاعبين المميزين”.

وأوضح أن القرعة ظلمته بوضعه في “مجموعة بها العديد من المنتخبات المميزة والتي تمتلك الكثير من الخبرات العالمية وعلى رأسها منتخبات فرنسا والنرويج والبرتغال إضافة إلى منتخب أيسلندا أيضا”.

وأبدى بورت، في التصريحات التي نشرها الموقع الرسمي للبطولة، أسفه واعتذاره للجماهير الجزائرية على الخسارة الثقيلة أمام النرويج، لكن ربما وجد العذر للاعبيه في أنهم قدموا مباراة تاريخية أمام المنتخب الفرنسي بطل العالم الأسبق.

وأتم تصريحات بالتأكيد على أنه سيركز على إنهاء البطولة بفوز ولو اعتباري على المنتخب السويسري، الذي قدم مستوى مميزا في البطولة حتى الآن.

وأعرب عبد الإله بن مني حارس مرمى المنتخب الجزائري عن أسفه إزاء نتيجة اللقاء أمام المنتخب النرويجي وصيف بطل العالم في آخر نسختين.

وأضاف “المنتخب النرويجي كان قويا للغاية ويمتلك سرعات كبيرة، تأثرنا بالأداء القوي أمام فرنسا”.

وتابع “منتخب الجزائر تأثر بتوقف المسابقات المحلية وعدم الاستعداد الجيد للبطولة”.