– كشفت وزارة الشباب والرياضة ، عن التواريخ الجديدة لاستلام المنشآت الجديدة، المعنية باحتضان الدورة ال19 لألعاب البحر الابيض المتوسط وهران- 2022 ، حسبما افاد به اليوم الاثنين بيان القطاع.

واوضح المصدر ان الشركات المكلفة بإنجاز عدد من المنشآت الرياضية التي ستحتضن العاب البحر الابيض المتوسط- 2022 ، إلتزمت بتسليم -كأقصى اجل-، الملعب  الاولمبي في 31 مارس 2021 ، القرية المتوسطية في 30 يونيو 2021 و المركب المائي والقاعة متعددة الرياضات في 30 سبتمبر 2021 .

ومن جملة القرارات التي خرج بها اجتماع لجنة تنظيم الموعد المتوسطي – برئاسة، وزير القطاع سيد علي خالدي ، رفقة كاتبة الدولة المكلفة برياضة النخبة، سليمة سواكري ورئيس اللجنة الاولمبية والرياضية  الجزائرية ، عبد الرحمان حماد – ، تلك المتعلقة باستقبال المشاركين وظروف اقامتهم وتعزيز القدرة الاستيعابية  للفنادق من خلال تسليم منشآت جديدة وتطوير المنشآت القائمة، و استلام المحطة الجوية الجديدة لمطار وهران الدولي في ديسمبر 2021 ، كأقصى آجل ، مع اعتماد مخططات سير ونقل خاصة بالألعاب.

وفيما يتعلق بالاتصال والترويج  للألعاب المتوسطية على المستويين الوطني والدولي، اشار البيان ، الى استخدام جميع قنوات ووسائل الاتصال العامة والخاصة ، تطوير برامج مخصصة للألعاب في القنوات التلفزيونية والاذاعية العمومية وانشاء مركز للصحافة بوهران .



ومن ناحية استيراد المعدات الضرورية لتنظيم الحدث الرياضي، فقد تقرر اعتماد اجراءات مبسطة للجمركة لتسهيل عمليات الاستيراد النهائية والمؤقتة.

كما ستنفذ خطة تدريب المتطوعين والمرشدين الشباب واعتماد سيناريوهات وبرامج حفلي، الافتتاح والاختتام حسب نفس المصدر.

يذكر ان اجتماع لجنة تنظيم  الدورة ال19 لألعاب البحر الابيض المتوسط- 2022 ، يهدف الى اجراء تقييم شامل لمدى تقدم التحضيرات، منذ تنصيب المديرية العامة الجديدة للألعاب، قصد تثمين المكاسب المحققة وتدارك النقائص المسجلة اضافة الى تعزيز التنسيق بين القطاعات المعنية، لاسيما في هذه المرحلة الحاسمة من عملية التحضير، التي لا تفصلنا عنها الا 18 شهرا ، من حفل الافتتاح المقرر في 25 يونيو 2022 .

للتذكير، تتكون لجنة التنظيم ، من ممثلي 13 دائرة وزارية وأربع هيئات عامة وهي مكلفة بالوقوف على تحضير الفعاليات والمنافسات المبرمجة في الالعاب المتوسطية – 2022 بوهران.