كشف مدير الشباب والرياضة لولاية البليدة، سعيد حُقاص، بأن مصالحه قررت بعث دورة الورود للدراجات الهوائية بعد تحسن الأوضاع الصحية التي يعيشها العالم بسبب فيروس كورونا.
 في هذا الصدد صرّح لنا حُقاص: «سنبعث دورة الورود للدراجات التي كانت تحتضنها البليدة كل موسم، والتي غالبا ما يخصص لها مسلكا يمر نحو جبال الشريعة حتى تكتسب طابعا سياحيا ويشجع الدراجين على المشاركة».
وتابع المتحدث: «لقد خطّطنا لعودة هذه المسابقة وحضّرنا كل الوسائل اللوجيستيكية، وننتظر فقط انتهاء وباء كورونا ثم نبرمج تاريخها وطبعا سيتم التنسيق مع الرابطة الولائية للدراجات، وكذا الفدرالية الوطنية لهذه الرياضة وكل الجهات المعنية كي ننجح هذه التظاهرة».
وكانت البليدة تحتضن كل سنة دورة الورود للدراجات الهوائية خلال سنوات السبعينيات والثمانينات، لكن هذه المسابقة توقفت بسبب الأزمة الأمنية التي عرفتها الجزائر في التسعينات، وقررت «الديجياس» بعثها من جديد، لكن ذلك مرتبط بتحسن الأوضاع الصحية.