انطلقت يوم الاثنين بولاية البليدة منافسات البطولة الوطنية العسكرية للمصارعة المشتركة بمشاركة فرق ممثلة لمختلف النواحي و القيادات العسكرية.

و تجري منافسات هذه البطولة العسكرية التي بادرت إلى تنظيمها قيادة القوات الجوية على مدار ثلاثة أيام على مستوى القاعة المتعددة الرياضات بالمركب الجهوي للرياضات العسكرية بالناحية العسكرية الأولى و هذا بمشاركة جميع الفرق الممثلة للنواحي العسكرية الستة و كذا فرق قيادات القوات الجوية و الحرس الجمهوري و الدرك الوطني و القوات البرية و الفرقة الأولى مدرعة.

و أشرف على الانطلاقة الرسمية لهذه التظاهرة الرياضية التي تحرص القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي على إدراجها في برنامج التدريب و التحضير القتالي, القائد الجوي للناحية العسكرية الأولى العميد صالح شقلال الذي اكد في كلمته الافتتاحية على أهمية الرياضة العسكرية التي تعتبر الركيزة الأساسية في تحضير المقاتل و تكوين الفرد العسكري بدنيا و نفسيا و قتاليا لا سيما رياضة المصارعة المشتركة التي تندرج في خانة الرياضات القتالية الفردية.

كما عدد في كلمته مزايا هذه الرياضة القتالية في تكوين الفرد العسكري ذهنيا و بدنيا مما يسمح له بتخطي العقبات و التأقلم مع الصعاب و تقوية قدرة التحمل لافتا إلى أن تنظيم مثل هذه البطولات العسكرية يعكس العناية الفائقة التي ما انفكت توليها القيادة للرياضة العسكرية من خلال تسخير كافة الوسائل و التجهيزات و الإمكانيات و وضعها تحت تصرف الرياضيين و المؤطرين.

و في نهاية كلمته دعا العميد شقلال الرياضيين المشاركين إلى مضاعفة جهودهم قصد تحقيق نتائج مشرفة تعكس مدى جديتهم و استعدادهم لخوض غمار مثل هذه المنافسات الرياضية حاثا اياهم على الامتثال لقواعد المنافسة الشريفة و التحلي بالأخلاق الرياضية العالية لتشريف الرياضة العسكرية.