عينت وزارة الشباب والرياضة، سفيان بن شقور رئيسا للجنة المنشآت والتجهيزات بلجنة تنظيم ألعاب البحر الأبيض المتوسط بوهران خلفا لكشاشة عبد العالي، الذي انهيت مهامه سابقا.
ولن تكون مهمة بن شقور سهلة على الاطلاق، في ظل التأخر المسجل في تشييد المنشئات الرياضية، حيث بات في شبه المؤكد أن تتأخر الاشغال لأشهر أخرى في ظل بعض المشاكل وتوقف الاشغال في العديد من المرات.
وأقر رئيس اللجنة الاولمبية والرياضية الجزائرية، عبد الرحمن حماد، بوجود “بعض التأخر” على مستوى المنشآت التي ستحتضن ألعاب البحر المتوسط، المقررة بوهران سنة 2022.
وصرح حماد، على هامش تكريم قدامى الصحفيين الرياضيين، قائلا “وقفنا على مدى سيرورة الأشغال، صحيح أنه لا يوجد تأخر كبير فيما يتعلق بالتنظيم، لكننا سجلنا بعض الأمور التي لاحظناها على مستوى المرافق الرياضية والتي نتمنى أن يتم تداركها في أقرب وقت لأن المنافسة باتت الأبواب”.