ستكون كأس إفريقيا للدراجات الهوائية المقررة بوهران في سبتمبر 2021 محطة مهمة للمدينة في إطار استعداداتها لاستضافة الطبعة ال19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط (25 يونيو- 5 يوليو 2022), حسب ما أكده مسؤولون معنيون بالحدثين خلال اجتماعهم  الأحد بوهران.

وكان ملف هذه المسابقة أحد محاور اللقاء الذي جمع لجنة تحضير الألعاب المتوسطية واللجنة الأولمبية والرياضية الجزائرية بالإضافة إلى الاتحادية الوطنية للدراجات, وفق ما أعلنت عنه هذه الأخيرة يوم الاثنين على صفحتها الرسمية بفايسبوك.

وجاء في بيان هذه الاتحادية أن “الاستعدادات لمسابقات الدراجات الهوائية خلال الألعاب المتوسطية بوهران عام 2022, كانت في صلب الاجتماع الذي حضرته عدة شخصيات رياضية, وفي مقدمتها الرئيس الجديد للجنة الأولمبية عبد الرحمان حماد والمدير العام للجنة تنظيم الألعاب المتوسطية سليم إيلاس, فضلا عن رئيس اتحادية الدراجات خير الدين برباري”.

و أضاف ذات المصدر بأن جلسة العمل هذه كانت “فرصة للسيد برباري لتقديم برنامج المنافسات الخاصة بكأس إفريقيا للأمم للدراجات الهوائية, والإعلان عن المسالك الخاصة بسباقات الرجال والسيدات, وهي نفسها التي ستقام عليها سباقات هذه الرياضة خلال ألعاب البحر الأبيض المتوسط”.



وشدد الحاضرون على الأهمية الخاصة لسباقات الدراجات لما تجلبه من متابعة من طرف الجمهور, “ما يتطلب التنظيم الجيد لها من جميع النواحي”, كما أشارت إليه الاتحادية المعنية, التي ثمنت بالمناسبة “التزام اللجنة الأولمبية ولجنة تنظيم الألعاب المتوسطية بتقديم الدعم والمساندة اللازمين لإنجاح كأس إفريقيا للأمم المقبلة”.

كما نوه نفس المصدر إلى ما تكتسيه التظاهرة من أهمية أيضا على الصعيد السياحي, “ما يستوجب أن نجعل من سباقات ”الملكة الصغيرة” أعراسا حقيقية من خلال إعداد برامج ثرية للترويج للسياحة في الجزائر”.