أعلنت الاتحادية الجزائرية لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة موسما ابيضا دون منح اي لقب ولا نزول ولا صعود، وذلك عقب اجتماع للمكتب الفيدرالي عبر تقنية الفيديو، والذي شارك فيه الطبيب الفيدرالي و المدير الفني الوطني.

وتم اتخاذ القرار بالأغلبية الساحقة للحاضرين، بعد عرض الطبيب عبد الرحمن غلايمي، للتقرير حول البروتوكول الصحي وكيفية تطبيقه في الوضع الصحي الراهن.

وأوضحت الفيدرالية في بيان لها “قررت الفيدرالية منح الجوائز للطاقم الطبي بصفة رمزية نظرا للمجهودات الكبيرة التي قدموها لمكافحة وباء كورونا منذ ظهوره بالجزائر”.

وقبل اتخاذ هذا القرار، قامت الفيدرالية بمشاورة الاندية لمعرفة رأيها حول مصير المنافسات، حيث وافقت الاغلبية على الموسم الابيض.

ويأتي قرار الهيئة من اجل “حماية العائلة الرياضة لذوي الاحتياجات الخاصة”.

وقبل توقف منافسات ذوي الاحتياجات الخاصة، لم تكن سوى بطولة كرة الجرس من بلغت نهايتها، على عكس بقية الاختصاصات الاخرى على غرار كرة السلة على الكراسي، الكرة الطائرة على الكراسي، الجيدو والحمل بالقوة وكذا مختلف منافسات كأس الجزائر.