أمر وزير الشباب والرياضة، سيد علي خالدي، مختلف الاتحاديات الرياضية بتمديد الآجال المتعلقة بالإجراءات الوقائية من تفشي فيروس كورونا المستجد لمدة 15 يوما، أي إلى غاية 13 جوان 2020.

وجاء في رسالة الوزير للاتحاديات: ”أكلفكم بالسهر على التطبيق الصارم لمحتوى التعليمات الصادرة في هذا الشأن، لا سيما غلق المنشآت والهياكل الرياضية والشبانية والترفيهية، وتأجيل كل المنافسات الرياضية وكذلك تأجيل كل التربصات التحضيرية والجمعيات العامة للهيئات الرياضية”، ومعلوم أن هذه التدابير الوقائية قد فرضت منذ شهر مارس مع إقرار الحجر الصحي قبل أن يتم تمديدها عدة مرات لتفادي تفشي فيروس كورونا في الجزائر.

كما طلب الوزير من الاتحاديات ب”السهر شخصيا” على تجسيد هذه التعليمات ومتابعتها على الميدان.

و أمرت الوزارة أيضا بمواصلة غلق دور الشباب و مراكز التسلية و تعليق كل التبادلات والتوأمة بين مختلف الجمعيات إلى إشعار آخر.