كشف العداء  توفيق مخلوفي، البطل الأولمبي لسباق 1500 متر، أنه كان يحلم بأن يكون بطلا للعالم وهو بسن الـ14، مؤكدا أنه لا يفكر في الاعتزال حاليا، وأنه يخطط للمشاركة في أولمبياد باريس 2024..
وقال مخلوفي، «في ذهني أخطط للاستمرار حتى دورة باريس الأولمبية 2024، وإذا كنت قادرا على الجري فلن أعتزل حتى سن الـ45».
وأكد مخلوفي (32 عاما)، أن الإرادة والطموح هما أساس النجاح، لافتا إلى أنه عندما كان في سن الـ14 كان يحلم بأن يكون بطلا للعالم.».
وتابع مخلوفي «حلم بطل العالم راودني منذ 2003، عندما كنت أتدرب مع فريق جمعية الحماية المدنية بولاية سوق أهراس ..
وذكر مخلوفي أنه ليس من السهل على الإطلاق الفوز بميدالية أولمبية، وأنه شعر بسعادة لا توصف إثر تتويجه بسباق 1500 متر في أولمبياد لندن 2012.
كما وعد الجزائريين ببذل المزيد من التضحيات من أجل إسعادهم في الاستحقاقات المقبلة.
وأردف «هدفي هذه السنة كان دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، انطلقت جيدا في الإعداد لها، غير أن تأجيلها جعلني أحول اهتمامي وتركيزي للعام المقبل».