كشف رئيس الاتحادية الوطنية لألعاب القوى حكيم ديب أنه يرتقب وصول الرياضيين الجزائريين العالقين بالعاصمة الكينية نيروبي ، إلى الجزائر هذا الاثنين، عبر مطار الدوحة القطري.

وأوضح ديب أن 10 عدائين جزائريين كانوا بصدد التحضير للمنافسات المقبلة بالعاصمة نيروبي، وجدوا أنفسهم عالقين هناك منذ حوالي شهرين ونصف بسبب تفشي وباء كورنا ، مشيرا ان اتحادية ألعاب القوى في تواصل دائم مع وزارة الشباب والرياضة ووزارة الخارجية وسفارة الجزائر بكينيا وأن الأمور ستفرج هذا الاثنين.

وكانت السفارة الجزائرية بكينيا قد تدخلت لمساعدتهم ومكنتهم من استئجار فيلا بالعاصمة نيروبي يقضون فيها فترة الحجر الصحي.

وقال رئيس الاتحادية الوطنية لألعاب القوى ” سيتم نقل هؤلاء الرياضيين عبر خط جوي من كينيا إلى العاصمة القطرية قبل أن يتم نقلهم إلى الجزائر هذا الاثنين”.