أكّد ياسين بن قاسي مدرب نادي سطاوالي لكرة السلة ذكور في هذا الحوار، عن سعادته بالنتائج المحققة في المجموعة الثانية (ب) باختلال المرتبة الثانية بامتياز أهلته للدخول في مرحلة اللقب التي ستجمع ستة فرق ثلاثة من المجموعة (أ) وثلاثة من المجموعة (ب)، ما يجعل نتفاءل خيرا في مشوار بطولة هذا الموسم.
واقتربنا عقب نهاية اللقاء الذي جمعه مع فريق اتحاد الجزائر وفاز بها بنتيجة 66-64 من المدرب، الذي أكد أن النتائج إيجابية تحققت وفريقه يحتل مرتبة ثانية أهلته إلى دورة اللقب القادمة مع فرق أخرى لها باع كبير.

ما هو تقييمك لمرحلة الذهاب والإياب؟
 ياسين بن قاسي: أعتقد أن المرحلة كانت قوية وأظهرت فيها عدة فرق كبيرة نضجا تكتيكيا متميزا مما جعل النتائج تختلف من فريق إلى آخر، لكن رغم هذا المستوى كان جيد عموما وتقريبا نفس الأندية كانت مسيطرة على المرحلتين على غرار وداد بوفاريك والسطاوالي.
فريقي في هذه المباراة كان منهزما طوال اللقاء لكن في الربع الأخير قلبنا الطاولة وأخلطنا الأوراق على الخصم ما جعلنا نفوز بنتيجة 66-64 رغم أن المنافس كان قويا وامتصاص غضب المنافس ويحقق الأهم في اللحظات الأخيرة من اللقاء.

  كلمة حول الأمور التّقنية؟
كل الفرق لها نفس المستوى على الورق لكن السلة الوطنية بحاجة إلى إمكانيات كبيرة، منها التكوين والتأطير المنظم، وهذا لا يتأتى إلا بتظافر الجهود في الأندية خدمة لهذه الرياضة الشيقة.
نحن فريق له باع كبير في كرة السلة والحمد لله تأهلنا إلى الدور المقبل قبل نهاية البطولة، وهذا ما يجعلنا نلعب بعزيمة أكبر من أجل إثبات هويتنا في المنافسة.

  كيف يلوح لك دور اللقب؟
في الحقيقة كل الفرق المتأهلة ستدخل المنافسة من أجل الفوز باللقب، ونحن سنحضّر أنفسنا معنويا وتقنيا من أجل العمل على مجابهة كل الفرق  ولم لا خلط أوراقها.
الحلم مشروع وهدفنا كإدارة وتقنيين هو الفوز باللقب لم لا، شريطة أن تكون الإمكانيات متاحة لهؤلاء الشبان الذين أدّوا موسما مميزا.