أعلنت الاتحادية الجزائرية لألعاب القوى يوم الاربعاء ان المنتخبات الوطنية ( أشبال، اواسط واكابر) لن يشاركوا في البطولة الافريقية للعدو الريفي، المقررة يوم 8 ابريل 2020 بلومي ( طوغو)، وهذا استجابة  لنداء السلطات العمومية التي  طلبت ” بتجنب اي مخاطر” بإمكانها المساهمة في  الاصابة بالفيروس.

ولحد الساعة لم يرد أي قرار رسمي من الكونفدرالية الافريقية لألعاب القوى بإلغاء او تأجيل المنافسة القارية  ولكن الاتحادية الجزائرية  بادرت الى الإعلان  اليوم  عن عدم مشاركتها.

واضافت الهيئة  الفدرالية : ” حتى التربص الاعدادي المُبرمج من 13 الى 30 مارس بمركز الباز بسطيف ، اُلغي  وهو التجمع المنظم لوضع الروتوشات الاخيرة قبل موعد لومي .”

وكان من المقرر مشاركة 16 رياضيا جزائريا ( 13 رجلا و3سيدات) في البطولة الافريقية للعدو الريفي وهم حمزة حجلاوي وامينة بتيش عند الاكابر.

اما لدى الاواسط / ذكور، فكان سيمثل الالوان الوطنية كل من ،عبد القادر، مشيش ، بن حمد حمداني،  حمزة عمراوي، وائل بورحلي، وليد  ناعم  وهشام  مراد ، بينما غنية رزيق المشاركة الوحيدة عند الوسطيات.

وعند الشبلات، احتفظت المديرية  الفنية الوطنية بممثلة وحيدة وهي رقية مويسي ، بينما عند الذكور تم اختيار ستة رياضيين وهم : يزيد دالا، عبد الرحمان داود ، خالد اوكيد ، اسامة تنام ، معمر عبد الجليل دحماني وياسر توهير.