يستهل المنتخب الجزائري لكرة اليد المتواجد ضمن المجموعة الرابعة لكأس إفريقيا للأمم-2020 المقررة من 16 إلى 26 يناير 2020 بتونس، المنافسة أمام نظيره الزّامبي، حسب البرنامج الكامل للمنافسة الذي نشرته الكنفيدرالية الإفريقية للعبة.

وستكون مباراة “الخضر” الثانية يوم 17 يناير ضد الكونغو (00ر16) قبل أن يختم مرحلة المجموعات يوم 19 يناير ضد المغرب.

وحسب برنامج النسخة السادسة و العشرين للمنافسة، فإن مباراتي الدور ثمن النهائي ستُلعب يوم 20 يناير تكون متبوعة بالدور ربع النهائي يوم 22 يناير.

أما المربع الذهبي فبرمج يوم 24 يناير قبل أن تختتم المنافسة يوم 26 يناير بإجراء المباراة النهائية.

وتشارك في هذا الموعد القاري للكرة الصغيرة 16 منتخبا حيث يظفر المتوج باللقب على التأشيرة الأولمبية الوحيدة لأولمبياد طوكيو-2020. و يتعلق الأمر بتونس (البلد المنظم و حامل اللقب)، الجزائر، أنغولا، الكاميرون، الرأس الأخضر، الكونغو، كوت ديفوار، جمهورية الكونغو الديمقراطية، مصر، الغابون، غينيا، كينيا، ليبيا، المغرب، نيجيريا و زامبيا. أما منتخب السنغال الذي كان مدرجا ضمن المجموعة الرابعة، فقد قرر الانسحاب من المنافسة لأسباب مجهولة.

وسيكون موعد تونس، مؤهلا أيضا لبطولة العالم-2021 المقررة بمصر، حيث تتأهل لها المنتخبات الستة الأولى لدورة تونس (دون اعتبار مصر).

و استعدادا لهذا الحدث الكروي الهام، سيجري السباعي الجزائري بقيادة المدرب الفرنسي، آلان بورتس ثلاثة تربصات خلال شهر ديسمبر قبل خوض تربصين خارج الوطن.

وتعود آخر مشاركة جزائرية في الألعاب الأولمبية إلى دورة 1996 بأطلنطا (الولايات المتحدة الأمريكية).