توج المنتخب الجزائري للجيدو (رجال-سيدات) بلقب الدورة الإفريقية المفتوحة بالعاصمة السنيغالية داكار بحصدها لـ13 ميدالية (5 ذهبيات، فضيتين و6 برونزيات)، متقدما نظيره الإيطالي الذي حل ثانيا بثلاث ذهبيات، يليه الفريق السينغالي (ذهبية واحدة، أربع فضيات وبرونزية واحدة).

وتألق “الخضر” على حساب إيطاليا في اليوم الثاني والأخير، بفضل الثلاثي عبد الرحمن بن عمادي (أقل من 90 كلغ) وإلياس بويعقوب (أقل من 100 كلغ) ومحمد مهدي ليلي (أكثر من 100 كلغ)، الذين أثروا رصيد الجزائر بثلاث ذهبيات أخرى، بعد اللتين تحصل عليهما سليم رباحي (أقل من 60 كلغ) و وائل الزين (أقل من 66 كلغ).

وتضاف لهذه الميداليات السبع، ست “قلادات” برونزية حققها كل من محمد سفيان بلركعة  (أكثر من 100 كلغ) عند الرجال، وهاجر مسرم (أقل 48 كلغ)، مريم موسى (اقل من 52 كلغ)، أمينة بلقاضي (أقل من 63 كلغ) وكوثر وعلال (أقل من 78 كلغ) وصونيا عسلة (أكثر من 78 كلغ) عند السيدات.

وعرفت دورة داكار المفتوحة، مشاركة 124 مصارع (63 رجال- 61 سيدات) يمثلون 32 بلدا.

و تأتي السنغال في مقدمة المشاركين ب 26 مصارعا (15 رجال و 11 سيدات) فيما حضرت عدة بلدان أوروبية و جنوب أمريكية في هذه الدورة منها إيطاليا، البرتغال، روسيا، سلوفينيا، إيرلندا، بريطانيا، الولايات المتحدة الأمريكية، الأرجنتين و الأوروغواي.