توج الدراج صلاح الدين شركي من أمل المالح (ولاية عين تموشنت) في بسكرة, بلقب البطولة الوطنية للأشبال في سباق ضد  الساعة (فردي) مسجلا بالمناسبة رقما قياسيا وطنيا جديدا بتوقيت قدره 15 د 10 ثا 550.

فبسرعة متوسطة قدرها 12ر41 كلم/سا, على مسافة 400ر10 كلم, حطم شركي الرقيم القياسي القديم (15 د 36 ثا 758) الذي كان بحوزة عبد الرزاق عماري الناشط  تحت ألوان  نادي الزواوة.

هذه النتيجة تأكيد لحسن استعداد الشاب شركي الذي احتل المركز الرابع في البطولة الوطنية للسباق على الطريق التي نظمت مؤخرا بعين تموشنت و التي توج بلقبها عبد الكريم فركوس من نادي شباب ديدوش مراد (قسنطينة).

واكتملت المنصة الشرفية لهذا السباق الملقب “سباق القنطرة” بدراجين من اتحاد القنطرة و هما: عمار شنقريحة ثانيا ب (15د 58 ثا 672 ) بمعدل السرعة (05ر39 كلم/سا) و إياد براهيم, ثالثا  بسرعة متوسطة قدرها (03ر39 كلم/سا).

وجرت المنافسة على الطريق السياحية للقنطرة بمشاركة 30 دراجا يمثلون أندية  القنطرة و البليدة و قسنطينة و عنابة و عين الدفلى و عين تموشنت و دالي براهيم و الحراش.