توج فريق المجمع البترولي بكأس الجزائر لكرة السلة (رجال) في نسختها الخمسين بعد فوزه على اتحاد البليدة، بنتيجة (90-59)، الشوط الأول (43-26) في المباراة النهائية لموسم “2018-2019” جمعت بينهما بقاعة اسطاوالي (الجزائر).

هذا اللقب هو العشرون في مشوار النادي بالتسمية السابقة (مولودية الجزائر) التي احرزت على 10 كؤوس و نفس العدد للمجمع الذي أحرز أيضا  الثنائية (البطولة و الكأس) للموسم السادس على التوالي.

و خلافا للقاء الأول تمكن المجمع من فرض سيطرته منذ بداية اللقاء معتمدا على السرعة في الهجمات المعاكسة و الهجوم المركز  عن طريق لاعبي الخلف  بالإضافة إلى صلابة الدفاع مما مكنه من تعميق الفارق منذ الربع الأول ليتواصل ضغطه حتى نهاية الشوط الأول الذي انتهى بفارق 17 نقطة (43-26).

في الشوط الثاني حاول لاعبو اتحاد البليدة العودة في النتيجة حيث قلصوا الفارق إلى 10 نقاط (49-39) قبل ان ينهاروا  في الربعين الثالث والرابع حيث لم يجد أشبال المدرب سفيان بولحية صعوبة تذكر في تسيير الفارق و تعميقه إلى31 نقطة عند إعلان ثلاثي التحكيم عن نهاية اللقاء.

للتذكير، كانت هذه المباراة قد توقفت يوم 2 يونيو الماضي بالقاعة البيضاوية (الجزائر) قبل ست دقائق عن نهاية الربع الأول، لما  كان الاتحاد متقدما في النتيجة بنتيجة  15-11، بسبب أعمال الشغب التي اندلعت في المدرجات بين انصار الفريقين. وبعد تدخل مصالح الأمن، قرر الحكام توقيف اللقاء لأسباب أمنية.