أبرمت الاتحادية الجزائرية للرياضة المدرسية مع نظيرتها الوطنية للريغبي، اتفاقية تعاون من أجل اكتشاف المواهب الشابة في هذه الرياضة على مستوى المدارس.

وجاء ذلك على هامش أشغال الجمعية العامة للجنة للأولمبية والرياضية الجزائرية.

وتهدف هذه الاتفاقية الى تطوير وتعميم رياضة الريغبي على مستوى المدارس الجزائرية.

وأوضح رئيس الاتحادية الجزائرية عبد الحفيظ ايزم عقب التوقيع “سبق وان وقعنا اتفاقيات مماثلة مع اتحاديات اخرى وهذا لتعميم مختلف الاختصاصات الرياضية في المدارس”.

وأضاف “فيما يخص الريغبي فهو اختصاص جديد في الجزائر لذا سنسعى بالتنسيق مع الاتحادية المختصة ومع وزارة التربية لإدراج هذه الرياضة في المدارس”.

واعتبر ايزم انه “ليس من الصعب ممارسة هذه اللعبة في المدارس لأنها لا تتطلب الكثير من الوسائل باستثناء المساحة التي تكون مناسبة وسننطلق بمساعدة التقنيين من تلقين الصغار لأبجديات هذا الاختصاص الى تكوين رياضيي النخبة”.

من جهته، أوضح رئيس الاتحادية الجزائرية للريغبي سفيان بن حسان “في نيو زيلندا، الريغبي مندرج في المقررات الدراسية وما يلزمنا دعم الهيئات على غرار وزارة الشباب والرياضة واللجنة الاولمبية إضافة إلى مديريات الشباب والرياضة وحتى الرابطات الولائية”.

وأفاد المتحدث أيضا “هدفنا هو اتاحة الفرصة للشبان في الظهور على مستوى المدارس من أجل الانضمام الى الفرق”.

وسبق للاتحادية الجزائرية للرياضة المدرسية وأن أبرمت اتفاقيات تعاون مع عدد من الفيدراليات الرياضية ويتعلق الأمر بكل من التايكوندو، تنس الطاولة، الشطرنج، الكاراتي دو، المصارعة والسباحة.

كما تحضر الهيئة الفيدرالية أيضا إلى التوقيع قريبا على شراكات مع اتحادات أخرى على غرار ألعاب القوى، كرة الريشة (بادمينتون) وكرة القدم.