انطلقت هذا الاثنين بولاية البليدة منافسات  البطولة الوطنية العسكرية لألعاب القوى بمشاركة نحو 180 رياضي ممثلين لمختلف  النواحي و القيادات و المدارس العسكرية.

و على مدار ثلاثة أيام سيحتضن مضمار ألعاب القوى التابع للمركب الرياضي  الجهوي العسكري الناحية العسكرية الأولى مجريات هذه المنافسة الرياضية التي  تعرف مشاركة نحو 180 رياضيا ممثلين لـ 29 فريقا حسبما أفاد به المنظمون.

و سيتنافس المشاركون في هذه البطولة العسكرية في عدة تخصصات على غرار العدو  على مسافة 100 و 400 و 800 و 1500 متر و 3000 متر موانع و 5000 و 10000 متر و  كذا القفز العالي و القفز الطويل و رمي الجلة وفقا لذات المصدر.

و أشرف على افتتاح هذا الحدث الرياضي نائب قائد الناحية العسكرية الأولى  اللواء نور الدين حداد الذي دعا في كلمته الافتتاحية الوفود الرياضية المشاركة  في هذه البطولة إلى التحلي بالروح الرياضية العالية و التنافس النزيه حفاظا  على جوهر الرياضة العسكرية.

كما أكد اللواء حداد في كلمته أن رياضة ألعاب القوى هي رياضة تكامل و انسجام  و قوة بدنية و ذهنية عالية مشيرا إلى أنه مع كل نجاح يتم إحرازه في إطار  المنافسة النزيهة “نزداد رغبة في التألق و إحراز المزيد من الميداليات و  الألقاب”.

و أضاف ذات المسؤول العسكري أن هذه التظاهرة الرياضية التي تساهم في تحسين  الأداء الجماعي و تقوية روح الانتماء للفريق لمختلف الأفراد العسكريين  المشاركين ستشكل فرصة لهم ليظهر كل واحد منهم مؤهلاته البدنية و المعنوية و  تشبعه بثقافة التحضر و الالتزام بروح الجماعة لإحراز أفضل النتائج التي  “نتمناها لجميع المشاركين على حد سواء”.

للإشارة تعرف هذه البطولة العسكرية مشاركة مختلف النواحي العسكرية الستة إلى  جانب مختلف القيادات على غرار قيادة القوات البحرية و الجوية و البرية و كذا  العديد من المدارس و الفرق العسكرية.