أنهى العداء الجزائري أسامة شراد سباق 2000 متر للتجمع داخل القاعة بمدينة ليفين الفرنسية، في المرتبة التاسعة بعدما أنجز وقتا قدره 5د و 09ثا و 13جزء سهرة امس الأحد.

وعاد الفوز في هذا السباق للعداء البحريني بيرهانو بالو محققا زمنا قدره (5د و 00ثا و 34جزء) متبوعا بالمغربي سفيان البكايل (5د، 00ثا، 55ج).

وقطع شراد، حامل لقب البطولة العربية لسباق العدو الريفي بالأردن في فئة الأواسط وبطل عالمي مدرسي، هذا السباق بهدوء في مؤخرة الكوكبة، تاركا أقوى العدائين الذين فرضوا وتيرة عالية، في المقدمة.

ويتوجه العداء الجزائري يوم غد الثلاثاء الى مدينة فارو البرتغالية لإجراء تربص لمدة شهر برفقة مدربه براهيم شتاح.

وسيقيم  ابن مدينة راس الواد، بألوان أولمبي برج بوعريريج، بالبرتغال الى غاية 14 مارس من اجل الاستعداد للبطولة الافريقية “اواسط” لألعاب القوى المقررة بكوت ديفوار.

للتذكير، وضعت مديرية المواهب الشابة للاتحادية الجزائرية لألعاب القوى قائمة تضم عدائين شبان لكي يجروا استعدادات ملائمة تحسبا للمنافسات المقبلة لهذه السنة.