شرع المنتخب الجزائري للسيدات في كرة اليد، أول أمس الثلاثاء، في تربصه التحضيري الثالث على التوالي، الذي سيتواصل حتى يوم 12 نوفمبر بزرالدة(الجزائر)، تحسبا لكأس إفريقيا للأمم-2018 المقررة في شهر ديسمبر بالكونغو.

واستدعى الطاقم الفني المتكون من عبد الكريم بن جميل ونسيمة دوب، 20لاعبة ينشطن داخل الوطن.

وتوجد أمام الطاقم الفني الذي تولى مهامه نهاية شهر سبتمبر الفارط، صعوبة كبيرة في إعادة السباعي النسوي إلى السكة الصحيحة، بعد دخوله في سبات منذ عامين.

ويوجد المنتخب الجزائري في المجموعة الأولى رفقة كل من تونس والسنغال والكاميرون وكوت ديفوار، فيما تضم المجموعة الثانية، منتخبات أنغولا (حاملة اللقب) والكونغو والكونغو الديمقراطية وغينيا والمغرب.