ترأّس وزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي، اجتماع عمل تنسيقي للجنة الوطنية الوزارية المشتركة لتحضير وتنظيم المنافسات الرياضية الدولية الكبرى بالجزائر، بمقر الوزارة المخصص لتحضير الطبعة الثالثة لرالي «تحدي الصحاري» الدولي، المنظم من طرف الاتحادية الوطنية للرياضات الميكانيكية من 5 إلى غاية 14 ديسمبر المقبل.

وحسب بيان الوزارة الوصية فإنّ المسؤول الأول عن القطاع، قدّم في افتتاح الجلسة شكره الخالص لكل القطاعات والمؤسسات المكونة للجنة، على دعمهم المتواصل لإنجاح مختلف المنافسات الرياضية الدولية المنظمة على أرض الوطن. كما هنّأ الوزير الاتحادية الوطنية للرياضات الميكانيكية على تبنّيها مبدأ تناوب المنافسات الدولية بتوزيعها عبر كافة التراب الوطني؛ من خلال ضم مسلك وهران، النعامة وبشار، وإعطاء فرصة التنظيم لمختلف الولايات، مما يزيدها خبرة، ويكسبها تجربة في مجال تنظيم المنافسات الدولية الكبرى، لاسيما ولاية وهران، التي هي بصدد تحضير ألعاب البحر الأبيض المتوسط سنة 2021.

في نهاية التدخلات حول تحضير وتنظيم هذه التظاهرة الرياضية الدولية، طلب الوزير من مسؤولي اتحادية الرياضات الميكانيكية، تمكين الرياضيين والتقنيين الجزائريين من الاحتكاك بزملائهم الدوليين، واكتساب المهارات والتجارب في هذا الاختصاص. كما هنّأ الوزير الهيئة الفيدرالية على عملها الدؤوب في تنظيم مثل هذه المنافسات؛ مما أعطى الفرصة لزيادة النوادي المختصة.

وفي الأخير، طالب الوزير الهادي ولد علي مديري الشباب والرياضة بالولايات المعنية بهذه التظاهرة، بمرافقة ودعم الاتحادية، والمساهمة في التعريف بالمنتوج السياحي والثقافي لضيوف الجزائر.