وجد مركز أبحاث Dataxis الشهير أن سوق الباقات التلفزيونية المشفرة في الولايات المتحدة الأمريكية يعاني من إنخفاض طفيف بدأ مع العام 2017 وبالتحديد في الربع الأول منه، حيث انخفض عدد مشتركي الباقات التلفزيونية المشفرة بنسبة 0.61 بالمئة على ليصل إلى 100 مليون مشترك في جميع الباقات التلفزيونية الأمريكية وذكرت العديد من الأبحاث والتحليلات عن سوق التلفزيون المدفوع الأمريكي أن انخفاض الربع الأول من عام 2017 هو الأكثر انخفاضاً مقارنة بالسنوات الماضية التي لم تصل حتى لنصف هذا الرقم الحالي بالمقارنة مع العام 2016 ظلت إشتراكات الكيابل الأمريكية محافظة على ثباتها نسبياً حيث انخفضت فقط بنسبة 0.17 بالمئة فقط لتحافظ على أعداد مشتركيها بين 58 و 60 مليون مشترك في خدمات الكيابل الأمريكية.

أما بالنسبة لخدمات DTH فانخفضت بنسبة 1.32 بالمئة لتحافظ على عدد مشتركيها البالغ 32 مليون مشترك ، أما بالنسبة لخدمات IPTV فانخفضت بنسبة 3.1 بالمئة لتحافظ على أعداد مشتركيها البالغ عددهم 6.5 مليون مشترك في جميع الخدمات التي تعتمد على البث بالإنترنت.

خدمة البث الوحيدة التي حافظت على نموها المستمر هي خدمات OTT للبث التي ارتفعت نسبتها على أساس سنوي إلى 6 بالمئة ليتزايد عدد مشتركيها ليصل إلى 2.5 مليون مشترك حيث تسيطر على 2 بالمئة من سوق المشاهدة التلفزيونية في الولايات المتحدة.

وكشف مركز Dataxis عن قائمة أقوى الشركات التي تسيطر على المشاهدة بجميع أنواعها في الولايات المتحدة الأمريكية من خلال نسب محددة، حيث تربعت في القمة شركة AT&T مستحوذة على ربع السوق التلفزيوني أي بنسبة 25 بالمئة من خلال شبكاتها الشهيرة  مثل Direct TV و Direct TV Now وتليها مباشرة شركة كومكاست بنسبة 23 بالمئة من سوق الباقات التلفزيونية المشفرة وتليها الشبكات الأخرى التي تعتمد على المشاهدة من خلال الإنترنت مثل هولو ونيتفلكس وغيرها من الخدمات في السوق التلفزيوني للولايات المتحدة الأمريكية.