اعتبر رئيس مولودية باتنة مسعود زيداني، ترسيم صعود فريقه للمحترف الثاني، مكسبا كبيرا يعكس المجهودات المبذولة على مدار الموسم، قبل تجميد البطولة بداعي جائحة كورونا، موضحا أن إنهاء الجدل الذي ظل قائما منذ شهر مارس المنقضي، أراح الفرق وأزال الضغط النفسي على المسيرين واللاعبين، داعيا إلى توحيد الصفوف من أجل تثمين هذا الإنجاز، وجعله بمثابة ولادة جديدة للبوبية.
وعبر زيداني عن سعادته بقيادته المولودية، لتحقيق ثاني صعود على التوالي، رغم المتاعب الكبيرة التي واجهتها الإدارة، سيما من الناحية المالية، مضيفا بقوله: « أعتقد بأننا بلغنا الهدف المسطر ولو بعد عملية قيصرية، وترقب دام 4 أشهر بكل ما حملت من ضغط نفسي. لكن علينا التفكير من الآن في المرحلة القادمة التي أعتبرها الأصعب».
كما لم يتوان رئيس «البوبية»، في إبداء مخاوفه من آثار الأزمة المالية التي يتخبط فيها الفريق، مبرزا ضرورة تلاحم والتفاف كل الأطراف لتقديم المساعدة اللازمة للبوبية.