تمّ تسخير أكثر من 1٫9 مليار دج في إطار عمليات إعادة التهيئة التي انطلقت على مستوى عديد المرافق الرياضية بوهران تحسبا لاحتضان المدينة للطبعة ال 19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط في 2021، حسبما استفيد من والي الولاية.
واعتبر مولود شريفي، الذي كان يتحدث على هامش حفل تكريمي أقامه بإقامة ‘’الباهية’’ على شرف الرياضيين المحليين المتألقين خلال موسم 2019 – 2018، بأن الأمر يتعلق «بمكسب كبير للحركة الرياضية بوهران».
ومن بين المنشآت المعنية بعملية إعادة التأهيل الواسعة، يمكن ذكر المسبح الأولمبي بحي المدينة الجديدة وقصر الرياضات ‘’حمو بوتليليس’’ المجاور للمسبح ونادي التنس بحي السلام وملعب أحمد زبانة ومركز الفروسية بالسانية، فضلا عن المعهد العالي لإطارات الشباب والرياضة بعين الترك.
وذكر نفس المسؤول بالمناسبة أن تجديد هذه المرافق الرياضية الهامة يتزامن مع تواصل أشغال انجاز المركب الرياضي الكبير ببلدية بئر الجير الذي يحتوي على ملعب لكرة القدم بسعة 40 ألف مقعد وقاعة متعددة الرياضات بـ 7000 مقعد وملعب لألعاب القوى بـ 4000 مقعد ومركز مائي يضم أربعة أحواض.
وشمل حفل التكريم الذي أقامه الوالي ما لا يقل عن 114 رياضيا من مختلف  التخصصات، حيث نوه شريفي بالمناسبة بالنتائج المسجلة محصيا صعود 78 رياضيا إلى منصة التتويج على المستوى الوطني و21 إفريقيا و17 عربيا، إضافة إلى لقب عالمي واحد أحرزه بحلاز الهواري من رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة.