يؤمن رياض محرز بقدرته على مساعدة مانشستر سيتي لكي يكون أفضل مما كان عليه في الموسم الماضي.

وعلى الرغم من فوز السيتي بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز 2017-2018 بتحطيم الأرقام القياسية في النقاط والأهداف والانتصارات، إلا أن محرز يثق في قدرته على منح قوة أكبر لفريق بيب غوارديولا.

وقال محرز عن فريقه الجديد:”ما فعلوه كان أمراً مذهلاً، كسر كل الأرقام القياسية في الدوري الممتاز هو أمر لا يمكن تصديقه“.

وأضاف رياض:”لم أفكر أبداً في أنني لن أكون قادراً على الانخراط في هذا الفريق، أنا وثق جداً في قدراتي، وأتمنى أن أساعد هذا الفريق على التطور“.

المفاوضات لضم محرز بدأت منذ يناير الماضي، لينجح السيتي أخيراً في ضم اللاعب الجزائري بعد فترة طويلة من المفاوضات.

ورغم فشل الصفقة في الشتاء إلا أن إعجاب جوارديولا بقدرات محرز كان سبباً في فتح باب المفاوضات من جديد وطلب ضم اللاعب من الإدارة التي نجحت في إتمام الصفقة صيفاً.

وعن عدم انتقاله في يناير الماضي أكد محرز أن هذا الأمر يعود إلى “القدر” لكنه أشار إلى سعادته بحدوث هذا الانتقال.

وواصل رياض:”ربما كان من الممكن أن يحدث الانتقال قبل ذلك، ولكنه حدث في النهاية“.

وأردف اللاعب الجزائري:”ربما لو انتقلت قبل هذا التوقيت لكانت سعادتي أقل، لكنني الآن سعيد جداً بالانتقال للسيتي، لا أريد الحديث عن الماضي كثيراً، أنا الآن هنا وهذا هو الشيء الأهم“.

رياض تابع قائلاً:”هذا يعني الكثير بالنسبة لي، أنا سعيد جداً وسوف أقدم أفضل ما لدي لهذا النادي، وأنظر فقط للأمام وأنحي الماضي جانباً“.

ويعد الحفاظ على الهيمنة المحلية على رأس أولويات بيب جوارديولا وفريقه في السنوات المقبلة، إلا أن التطور الأوروبي وتقديم نتائج جيدة في دوري أبطال أوروبا أيضاً على جدول أعمال المدرب الكتالوني.

في الموسم الماضي انتهت مسيرة السيتي عند ربع النهائي بعد أن ودع المسابقة أمام فريق ليفربول، على الرغم من تفوق السيتي بفارق 25 نقطة عن الفريق الأحمر في الدوري الممتاز.

ولكن محرز الذي وصل إلى ربع النهائي مع ليستر في موسم 2016-2017 يؤكد أن مانشستر سيتي لديه الأدوات اللازمة للنجاح أوروبياً.

وعن هذا قال رياض:”بالطبع النادي يريد أن يفوز بهذا النوع من البطولات، دوري أبطال أوروبا من أجل الأندية الكبرى، ومانشستر سيتي نادي كبير يملك كل شيء يمكن أن يحتاجه لمحاولة الفوز بدوري الأبطال“.

وأنهى رياض:”إنه هدف بالنسبة لنا، والآن سوف نبدأ العمل ونرى ماذا يمكن أن يحدث“.