أكد وزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي  أن مصالحه  على أتم الاستعداد لاحتضان الألعاب الإفريقية للشباب المقررة من 19 إلى 28   جويلية المقبل بالجزائر ، سيما وأن الدولة وفرت كل الامكانيات المادية والبشرية لاحتضان العرس الأفريقي، وقال إنه سيتم استلام ملاعب تيزي وزو وبراقي ووهران في أجل أقصاه نهاية العام الجاري.

وأوضح وزير الشباب والرياضة لدى نوله ضيفا على أثر القناة الثانية بمناسبة اليوم العالمي للاذاعة التي اختارت له اليونيسكو موضوع “الإذاعة والرياضة” ، أن رؤساء مهام الوفود الإفريقية للألعاب الإفريقية  للشباب 2018 ،أبدوا خلال الاجتماع  التنسيقي  مؤخرابالعاصمة، رضاهم التام على مستوى التحضيرات والوسائل التي وضعتها الدولة تحت تصرف اللجنة  لإنجاح الحدث.

وفي هذا السياق أكد  ولد علي أن الوزارة بذلت جهودا كبيرة لإزالة القيود  التي كانت تعترض إنجاز الملاعب ، مضيفا أنه من حيث المبدأ سيتم استلام ملاعب تيزي وز وبراقي ووهران، في أجل  أقصاه نهاية العام الجاري.

وشدد  الهادي ولدي علي أن كل الاتحاديات الرياضية الجزائرية معنية بالتحضير لهذه الالعاب ، مشيرا إلى أن الدولة سرحت جميع الاعانات المالية من أجل تحضير الرياضيين الجزائريين تحسبا لهذا الموعد الهام ، والمواعيد المقبلة سيما ألعاب 2020 و 2024.

وفيما يتعلق يالرياضة النخبة، أكد الوزير من جديد دعم القطاع للرياضيين الرفيعي المستوى من خلال الصندوق الوطني الذي يتكفل بمنح الإعداد في الخارج، سيما في رياضات  ألعاب القوى و الملاكمة ، والجيدو.

وقال  ولد علي أيضا إن الرياضة يمكن أن تكون مساهما في التنمية الاقتصادية من خلال تشجيع إنشاء مشاريع صغيرة وتشجيع الأحداث الرياضية في الجنوب لتعزيز السياحة.

وفي اليوم العالمي للاذاعة ، أثنى وزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي على دور الاذاعة الجزائرية في ترقية الرياضة وإرساء  المثل العليا للراضة وروح التسامح والاخوة بين الجزائريين على مستوى جميع أنحاء الوطن.