عاقبت لجنة الانضباط، التابعة التابعة للرابطة المحترفة، فريق شباب قسنطينة، المتصدر، بخوض مباراة دون جمهور، وتغريمه 20 مليون سنيتم.

وجاء ذلك على خلفية استخدام مشجعيه للألعاب النارية، ورمي القارورات في الملعب، خلال تعادل شباب قسنطينة مع ضيفه، اتحاد الحراش، سلبيًا، الجمعة الماضية، ضمن الجولة الـ19 من المسابقة.

كما قررت اللجنة، اليوم الاثنين، إيقاف كل من، محمد بن خماسة، لاعب اتحاد الجزائر، وشعيب زلامي، لاعب أولمبي المدية، وكمال علام، لاعب اتحاد بسكرة، ومحمد سوقار، لاعب اتحاد بلعباس، ويوسف شيبان، لاعب مولودية وهران، مباراة واحدة، مع تغريم كل منهم 3 ملايين سنتيم.

وتم تغريم شبيبة الساورة 6 ملايين سنتيم، لاستخدام مشجعيه للألعاب النارية، وكل من وفاق سطيف واتحاد الحراش 4 ملايين سنتيم، لسوء سلوك لاعبيهما.

هذا بينما تم الإبقاء، على ملف اللاعب عمر مباركي، من اتحاد بسكرة، مفتوحا، فيما رُفض طعن وفاق سطيف، بشأن تقليص عقوبة الإيقاف لـ4 مباريات، على حارسه، مصطفى زغبة.