عبر رابح ماجر مدرب المنتخب الوطني عن رضاه من مستوى اللاعبين المحليين بعد الفوز العريض على منتخب رواندا للمحليين 1/4، وقال: “بعض اللاعبين كشفوا عن قدرات كبيرة للتواجد مع المنتخب الأول”.

كما دعا مدرب “الخضر” الجزائريين للصبر على الطاقم الفني لأنه بحاجة إلى الوقت للتغيير، في حين لم يفوت الفرصة للعودة للحديث عن مباراة نيجيريا في التصفيات المونديالية وتعادل “الخضر” آنذاك، في رسالة ضمنية لمنتقديه، وقال ماجر بهذا الشأن: “لقد تعادلنا مع منتخب نيجيري قوي في غياب خمسة لاعبين أساسيين وبعد أسبوع فقط من العمل، وبعدها نيجيريا فازت على الأرجنتين، لكن بعض الأطراف حاولت التقليل من هذا الإنجاز بإخفاء بعض الحقائق عن الجزائريين”.

وجدد ماجر التأكيد على أن “الخضر” سيلعبون مباراتي إيران والبرتغال الوديتين شهر مارس وجوان على التوالي دون عقدة، وحتى في حال الخسارة أو التعادل أمامهما فإن “الخضر” سيكونون أكبر المستفيدين، على حد تعبيره، خاصة أمام زملاء أحسن لاعب في العالم كريستيانو رونالدو، نافيا بالمناسبة وجود أي مشكل مع مدرب الحراس بوراس، بدليل أن الأخير حاضر في كل التربصات ولا يوجد دليل عن رغبته في الرحيل.