ستكون المواجهتان الواعدتان بين فرق مقدمة الترتيب الساعية لتحقيق هدف الصعود (أهلي برج بوعريريج وجمعية عين مليلة من جهة ومولودية بجاية وشبيبة سكيكدة من جهة أخرى) دون منازع في واجهة الجولة ال 14 من بطولة الرابطة المحترفة الثانية لكرة القدم المقررة مقابلاتها غدا الجمعة، والتي ستتسم ايضا بمقابلتي «داربي» مشوقتين بين كل من مولودية العلمة وشباب باتنة بالشرق وجمعية وهران ومولودية سعيدة بالغرب.
وعليه، سيتنقل متصدر ترتيب البطولة بمجموع 31 نقطة، جمعية عين مليلة والمدعّم معنويا بعد الفوز العريض 5 – 1 الذي حققه على حساب أمل بوسعادة في الجولة الماضية، الى برج بوعريريج لمواجهة الأهلي المحلي الذي يحتل المركز السادس بمجموع 21 نقطة في مهمة تبدو صعبة للغاية، باعتبار أنّ أصحاب الأرض سيوظّفون كل أوراقهم الرابحة للخروج غانمين من هذه المواجهة، وبالتالي تحقيق قفزة نوعية تقربهم اكثر من الصدارة، علما انّ الفريق البرايجي، بقيادة اليامين بوغرارة، يملك من الامكانيات ما تجعله قادرا على تحقيق هذا المسعى بدليل الفوز الذي عاد به في الجولة المنصرمة من خارج الديار (2-1) على حساب شبيبة بجاية، احد ابرز الفرق المرشحة للصعود.
من جهتها، ستستقطب المقابلة التي ستجمع بين مولودية بجاية (المركز الثاني) وشبيبة سكيكدة (المركز الرابع)، اهتمام عشاق الفريقين، باعتبار أنّ نقاط هذه المقابلة ستكون ثمينة جدا بالنسبة للتشكيلتين الساعيتين بجدية كبيرة الى تحقيق تأشيرة الصعود الى الرابطة المحترفة الاولى، خاصة وأنّ التعثر سيكون انعكاسه سلبيا على صاحبه، وسيزيد من عمق الفارق الذي يفصله عن جمعية عين مليلة المبتعدة بفارق ست نقاط على مولودية بجاية وثماني نقاط كاملة على شبيبة سكيكدة.
وبالاضافة إلى هاتين المقابلتين بين فرق الصدارة، من المتوقع كذلك أن تضمن مقابلتا الداربي بالشرق والغرب بين كل من مولودية العلمة وشباب باتنة من جهة وجمعية وهران ومولودية سعيدة من جهة أخرى الاثارة والفرجة لمتتبعيها، بالنظر الى اهمية نتيجتهما التي ستحسن موقع الفائز في الترتيب العام، وأكثر من هذا الندية الرياضية الكبيرة المعروفة بين الفرق المعنية.
فقد شاء برنامج الجولة 14 ان يضع مولودية العلمة (المركز 15) في مواجهة الجار شباب باتنة (المركز 12)، ليحاول كل فريق تحقيق نتيجة ايجابية تبعده عن منطقة الخطر، فيما سيكون داربي الغرب بين جمعية وهران (المركز الثامن) ومولودية سعيدة (المركز التاسع)، فرصة سانحة للفريقين من أجل الاقتراب اكثر من كوكبة المقدمة.
ولن تكون هذه الجولة في صالح فرق مؤخرة الترتيب، باعتبار ان متذيل ترتيب البطولة شباب عين الفكرون ورائد القبة (المركز 12)، سيكونان على موعد مع تنقل صعب على التوالي الى تلمسان لمواجهة الوداد المحلي (المركز العاشر) وسريع غليزان (المركز الرابع) في مهمة لا تبدو يسيرة والتعثر وارد جدا فيهما، ومن شأنه أن يؤزم أكثر من وضعية الفريقين المتواجدين في مواقع جدّ حرجة.