حققت عناصر المنتخب الجزائري للشراع (رجال  وسيدات) ست ميداليات من بينها ثلاث ذهبيات في البطولة الافريقية لاختصاصي أر أس إكس و بيك تيكنو,التي اختتمت  فعاليتها يوم الأحد بمصر, مقتطعين بالمناسبة تأشيرتين للألعاب الأولمبية  للشباب المقرر إجراؤها بالأرجنتين في 2018.

و أضافت البحارة لينا آيت علي سليمان (بيك تيكنو) الميدالية الذهبية الثالثة للجزائر بعد أن توج مواطناها حمزة بوراس (أر أس إكس) وعماد بريغت (بيك تيكنو) بالمرتبة الأولى أيضا.

بعد هذا التتويج, التحقت آيت علي سليمان ببريغت في القائمة الجزائرية التي ستشارك في الألعاب الأولمبية للشباب لعام 2018.

أما بقية الميداليات التي حققتها الجزائر في هذا الموعد الذي جرى من 28  نوفمبر إلى 3 ديسمبر, فكانت من نصيب إسلام بناغة في تخص بيك تيكنو (ميدالية  فضية), رامي بودرومة (ميدالية برونزية) و إكرام عبيد (ميدالية برونزية).

و شاركت الجزائر في هذه المنافسة ب 10 رياضيين وكانت قد أعلنت بأنها تطمح في  خطف الألقاب الأربعة و لكنها اكتفت بثلاثة.

وكان اللقب الرابع قد ضيعه الرياضي رمزي بوجعديت في صنف أقل من 19 عاما في  تخصص أر أس إكس.

وشاركت أيضا الجزائر في هذا الموعد بالبحارين عماد بوصحة, نايلة رزواني و جهان مايتي.