سوزان ديناج التي تشغل منصب رئيس شبكة “أنيمال بلانيت” العالمية و التابعة لشركة “ديسكفري” قررت عدم تولي منصب الرئيس التنفيذي للدوري الإنجليزي الممتاز و الذي كان من المقرر استلامها للمنصب الجديد بدءاً من العام 2019.

سوزان ديناج غيرت رأيها فيما يتعلق بتولي المنصب الجديد وهو الرئيس التنفيذي للدوري الإنجليزي الممتاز الذي نالته خلال شهر نوفمبر الماضي ، و قررت البقاء في منصبها الحالي لرئاسة شبكة قنوات أنيمال بلانت في جميع أنحاء العالم ، و حتى هذه اللحظة ليس واضحاً استمرارها في منصبها الحالي أو تولي منصب آخر داخل شركة ديسكفري المالكة لشبكة قنوات أنيمال بلانت الوثائقية العالمية ، خطوة هذه السيدة في تجنب استلام منصب الرئيس التنفيذي لأقوى دوري كرة قدم في العالم تعد خطوة نادرة جداً ، حسب التقارير المنشورة اليوم بخصوص هذا الأمر.

خطوة سوزان ديناج جعلت لجنة الترشيحات في الدوري الإنجليزي الممتاز تبحث عن شخصية أخرى لشغل المنصب الذي تخلت عنه قبل استلامها له بشكل رسمي مع بدء العام القادم ، و قد أكدت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز أنها ستصدر بياناً قريباً تحدد فيه الشخصية التي ستشغل هذا المنصب خلال الفترة القادمة ، سوزان وصفت استلامها لمنصب الرئيس التنفيذي للدوري الإنجليزي الممتاز بالقفزة المهنية التي يرغب بها أي مسؤول أو إداري و لكنها تخلت في اللحظات الأخيرة عن المنصب الجديد و فضلت البقاء في أنيمال بلانت.