أعلنت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم عن إطلاق استراتيجية لتطوير كرة القدم في القارة ورسم صورة جديدة لمستقبل كرة القدم النسوية.

وذكرت الكاف في بيان أن هذه الخطة التي تمتد في الفترة ما بين 2020 و 2023، تم وضعها أخذا في الاعتبار لخصوصيات القارة، وفي التزام تام بتطوير الكرة النسوية والوصول بها لمستويات جديدة.

وتابع البيان أن هذه الاستراتيجية التي تحمل شعار “حان الوقت”، تعد بمثابة الهوية الجديدة للكرة النسوية، وستكون بمثابة المرجع من أجل نشر وتطوير اللعبة عبر القارة، والدليل لتحقيق النجاح للاتحادات الأعضاء وبقية الشركاء أصحاب المصلحة”.

وتقوم الاستراتيجية الجديدة على خمس أولويات هي التطوير، المسابقات، التسويق والترويج للعبة، الاحترافية والقيادة، والأثر الاجتماعي.

ونقل البيان عن الملغاشي أحمد احمد رئيس الكاف قوله: “اليوم يعد يوما تاريخيا للكرة النسائية في إفريقيا. إطلاق استراتيجية الكاف للكرة النسوية يتماشى مع التزامنا بمنح الأمل للشباب في كافة أنحاء القارة وكذلك بتطوير الكرة النسائية على كل المستويات. الاستراتيجية ترسم خريطة طريق واضحة وإجراءات محددة ستحدث ثورة في الكرة النسوية”.

من جهته، قال رئيس اللجنة المنظمة للكرة النسائية بالكاف، إيشا يوهانسن، إن “هذه الاستراتيجية بمثابة متابعة لما قمنا به في ندوة مراكش. وضعنا الن الخطط ورسمنا خريطة طريق ونؤمن أنها ستعزز من تطور الكرة النسائية في القارة على كل المستويات، بما في ذلك القيادة، الحوكمة، الأمور الفنية، التعليم، الشراكة الاستراتيجية ومستويات النشء”.