أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أن الماليزي سوندرا راجو، عضو لجنة الأخلاقيات التابعة له و المتهم بالفساد في بلاده، قدم استقالته من منصبه.

و أوضح الاتحاد الدولي في بيان له هذا الأربعاء”أخذت لجنة الأخلاقيات في الفيفا علما باستقالة السيد سوندرا راجو من منصبه نائبا لرئيس الغرفة القضائية”.

و تم توقيف راجو قبل أسبوع في ماليزيا لدى عودته من زوريخ حيث مقر الفيفا.

و بحسب وسائل الإعلام المحلية، فإن سلطات مكافحة الفساد الماليزية تتهمه باستغلال منصبه لاختلاس أموال لغايات شخصية.

و ذكر الاتحاد الدولي في بيانه بأنه أوقف راجو عن القيام بمهامه منذ 21 نوفمبر، تاريخ الكشف عن اعتقاله من قبل وسائل الإعلام.