أكد خير الدين مضوي مدرب النجم الساحلي أن فريقه حقق المهم أمام زيسكو يونايتد الزمبي لحساب الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة لدور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا.

وقال مضوي في تصريح إذاعي: “الحمد لله أن النجم انتصر اليوم أمام منافس لم نكن نعرفه جيدا، وفي أجواء صعبة دارت فيها المباراة، حيث أثرت ردة فعل الجماهير على أداء اللاعبين في الشوط الأول”.

وواصل “في الشوط الثاني دخلنا بقوة وأحرزنا الهدف الأول الذي حرر اللاعبين، ثم أضفنا هدفا ثانيا، ويمكن القول إن مردود فريقي كان طيبا في الشوط الثاني، باستثناء الهفوة التي قام بها الحارس اشرف كرير والتي جاءت بسبب الضغط النفسي”.

وأكمل “ما يمكنني قوله هو إن فوز اليوم يجعل حظوظ النجم الساحلي وافرة للمرور إلى الدور القادم”.

وحول مستقبله مع النجم الساحلي بعد الخيبة المريرة التي عرفها الفريق في نهائي الكأس، قال: “أي مدرب عرضة للإقالة، سيكون هناك تقييم للمرحلة التي أشرفت فيها على الفريق والقرار يبقى بيد إدارة النجم التي أعلمتها بأن الفريق في حاجة إلى انتداب لاعبين من نوعية خاصة، بما أنه لديه في الموسم الجديد عديد الاستحقاقات”.

وأنهى “النجم الساحلي تألق على الصعيد الإفريقي وفاز في مقابلاته لكن على الصعيد المحلي عانى من الفساد الرياضي في الكرة التونسية، أمام تكتم الجميع وصمت الصحافة، وسئمنا من هذا الفساد الذي أضر بالفريق كثيرا”.