كشفت وسائل إعلامية إنجليزية بأن جياني إنفانتينو رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، منزعج من الطريقة التي يتعامل بها أحمد أحمد رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم “كاف”، مع الملف المغربي بخصوص ترشح المملكة لتنظيم كأس العالم 2026.

وحسب موقع “إنسايد وورد فوتبال”، فإن إنفانتينو حذر الرئيس الملغاشي من محاولة التأثير على إفريقيا بخصوص إعطاء جميع أصواتها للملف المغربي، وذلك على هامش أشغال الجمعية العمومية الـ”40″ للـ”كاف”، التي إنعقدت الجمعة الماضية بالدار البيضاء.

وحسب المصادر ذاتها، فإن الرئيس السويسري، منع رئيس”الكاف” أحمد أحمد لما كان يستعد لمنح الكلمة إلى فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، من أجل تمرير رسالة تنافس بلاده لتنظيم مونديال 2026، وحث الأفارقة على تدعيم ملف المغرب.

وقال ممثلوا الجهاز الكروي الأعلى على مستوى العالم، لِرئيس “الكاف” أحمد أحمد إن منح الكلمة بهذا الشأن لفوزي لقجع، سلوك يخرق لوائح سباق تنظيم مونديال 2026. وأجبروه على إلغاء ما كان يعتزم القيام به.

يذكر أن أحمد أحمد أعلنها بـ”الفم المليان” أنه غير محايد، وأنه يساند الملف المغربي، بدون ديبلوماسية.