فك نادي المغرب التطواني ارتباطه بالمدرب الجزائري عبدالحق بن شيخة، بعد أن اتفق الطرفان على فسخ العقد أمس الأحد.

وكان بن شيخة قد طلب إعفاءه من تدريب الفريق، في وقت سابق بسبب النتائج السلبية، لكن مجلس الإدارة تشبث به، وآثر الإبقاء عليه، لإيمانه بعمله.

وجاء رحيل بن شيخة بعد الخسارة التي مني بها أمام شباب الحسيمة، بهدفين دون رد، في الجولة التاسعة بالدوري المغربي للمحترفين.

 ولم يكن بن شيخة محظوظا مع الفريق التطواني، حيث تلقى 6 هزائم متتالية، ويحتل المركز الأخير بنقطة واحدة.

وكان بن شيخة قد حل بديلا للمدرب السابق فؤاد الصحابي، الذي غادر الفريق بعد الإقصاء من الكأس.