Logo_USM_Alger اتحاد الجزائر

Ground ملعب عمر حمادي بولوغين

OLYMPUS DIGITAL CAMERA

[separator]

صورة الفريق

IMG_4578

[separator]

شعار الفريق

Logo_صصصUSM_Alger

[separator]

تشكيلة الفريق موسم 2015 2016

حراس  
30   مراد برفان BERREFANE Mourad    
16   منصوري اسماعيل MANSOURI Ismaïl    
1   محمد أمين زماموش Mohamed Lamine Zemmamouche    
 دفاع  
3   ايوب عبداللاوى Abdelaoui ayoub    
19   بن عيادة حسين BENAYADA Houcine    
26   بودبودة ابراهيم Brahim BOUDEBOUDA    
6   فاروق شافعي Farouk Chafai    
20   خوالد نصر الدين Khoualed Nacer Eddine    
5   مزارى شكيب أرسلان MAZARI Chakib Arslan    
22   ربيع مفتاح MEFTAH Mohamed Rabie    
25   مختار بن موسى Mokhtar Benmoussa    
 وسط  
24   بن خماسة محمد BENKHEMASSA Mohamed    
13   نسيم بوشمة BOUCHEMA Nassim    
23   حمزة كودري Hamza Koudri    
11   حسين العرفي Hocine El Orfi    
8   قدور بن جيلالي Kaddour Beldjilali    
28   كريم بيطاش Karim Baiteche    
10   يوسف بلايلي Youssef Blaili    
 هجوم
21   عودية محمد الأمين Aoudia Mouhamed Amine    
2   كاروليس اندريا ماستينور ِCaroulis Andria Mahitsinoro    
18   محمد سوقار Mohamed Seguer    
14   رشيد ناجي NADJI Rachid    
17   أسامة درفلو Oussama Darfalou    
21   روستاند كاكو ROSTAND KAKO    
7   زين الدين فرحات Zinedine Ferhat

[separator]

تشكيلة الآمال (-21)

[separator]

تعريف بالفريق

اتحاد الجزائر العاصمة يعتبر من اعرق وأكبر و اقدم الفرق في الجزائر تأسس يوم 5 جويلية 1937 يملك سمعة قارية ضعيفة نوعا ما. يملك قاعدة جماهيرية كبيرة في الجزائر. ملك لرجل الأعمال الجزائري السيد علي حداد. ويعتبر حي سوسطارة في العاصمة من أهم معاقل لأنصار إتحاد الجزائر. يستقبل منافسيه على ملعب عمر حمادي (بولوغين سابقا). يملك في سجله 6 بطولات وطنية و8 كؤوس للجمهورية من اصل 17 نهائي لعبها في الكأس فهو الاختصاصي رقم واحد في الجزائر في كأس الجمهورية كما يعتبر النادي الجزائري الوحيد الذي وصل للدور نصف النهائي من منافسة رابطة ابطال أفريقيا بصيغتها الجديدة إلى جانب فريق شبيبة القبائل عام2010 و وفاق سطيف سنة 2014 عرف الفريق قديما في ايام الإصلاح الرياضي بتسمية فريق الكهرباء (الكهرابا) لتمويله من قبل ثاني أكبر شركة في الجزائر وهو ما يفسر ظهور شعار الشركة في شعار الفريق الرسمي سابـقا.

الإنجازات

-6 بطولات وطنية:1963-1996-2002-2003-2005-2014

نائب البطل:1998-2001-2004-2006

-8 كـؤوس للجمهورية:1981-1988-1997-1999-2001-2003-2004-2013

نشط النهائي1969-1970-1971-1972-1973-1978-1980-2006-2007-2013

المشاركات الخارجية

كأس أفريقيا للاندية الفائزة بالكؤوس

  • 1982:وصل للدور ربع النهائي اقصي امام نادي هيرتس
  • 1989:وصل للدور ربع النهائي واقصي امام نادي BFV FC
  • 1998:وصل للدور ربع النهائي واقصي امام نادي Prim.agosto
  • 2000:تم اقصاء الفريق من طرف الكاف بسبب قضية الحارس البوركينابي كوليبالي
  • 2002:وصل للدور نصف النهائي واقصي امام نادي الوداد البيضاوي

كأس رابطة ابطال أفريقيا

  • 1997:وصل للدور نصف النهائي باحتلاله المركز الثاني في مجموعته
  • 2003:وصل للدور نصف النهائي واقصي اما نادي انيمبا بطل تلك النسخة
  • 2004:وصل للدور ربع النهائي باحتلاله المركز الثالث في مجموعته
  • 2005:اقصي من الدور الثاني امام النادي الاهلي المصري
  • 2006:اقصي من الدور الثاني امام نادي ميناء داكار
  • 2007:اقصي من الدور الأول امام نادي AS Finis

كأس الكاف

  • 1999:وصل للدور ربع النهائي واقصي اما الوداد البيضاوي
  • 2005:شارك في الدور ثمن النهائي بعد اقصائه من رابطة الأبطال الأفريقية واقصي اما نادي المرسى التونسي

كأس المغرب العربي للاندية الفائزة بالكؤوس

  • 1969:نشط النهائي وانهزم اما نادي نهضة سطات
  • 1970:اقصي من الدور نصف النهائي امام النادي الأفريقي

رابطة ابطال العرب

  • 2003:احتل المركز الثالث في مجموعته الثانية برصيد 6 نقاط
  • 2007:احتل المركز الثالث في مجموعته برصيد 8 نقاط
  • 2013:احتل المركز الاول متوج باللقب

فائز بالكاس العربية الممتازة سنة 2013 ( SHMOUD)

تاريخ اتحاد العاصمة منذ التأسيس

الأعضاء المؤسسون لإتحاد العاصمة في 5 جويلية 1937 أودع طلب اعتماد نادي الاتحاد الرياضي الإسلامي للعاصمة USMA لدى ولاية الجزائرالمقر الاجتماعي: مقهى الرياضيات 31 شارع بروسي

الرئيس: زياد علي نائبا الرئيس: بن ناصر لخضر, فرنان الطيب

الأمين العام: جلبت علي الأمين العام المساعد: كمات أحمد

الأمين العام للخزينة: مداد أرزقي مساعد أمين الخزينة: بوعراب عبد الرحمان

المساعدون: بلو الطاهر, بسعدي أرزقي, قاسمي رابح, زكار عبد القادر, زميرلي عبد الرحمان

شهداء في الثورة وعلي باسطا أحدهم

أثبتت مدرسة اتحاد العاصمة خلال الفترة الاستعمارية على أهدافها الرياضية من جهة, ودورها في الحركة الوطنية المواجهة للاستعمار من جهة أخرى فمنذ سنة 1955 لما كانت الثورة الجزائرية في أوج نشاطها, استدعى رئيس الفريق علي شرفي بعض اللاعبين الشباب ومن بينهم محمد خلدود, مصطفى بوديسة وحميد بن كانون, لحيثهم على مجابهة المستعمر بكل شجاعة والاستجابة لنداء جبهة التحرير الوطني. وفي نهاية نفس السنة أمر جيش التحرير الوطني كل الأندية المسلمة بالتوقف عن النشاطات الرياضية وهو ما استجاب له نادي اتحاد العاصمة. وقد سقط في ميدان الشرف عدة شهداء من أبناء الفريق, وتعدى عددهم حسب شهادات حية الأربعين, ومن بينهم لحمر المدعو زياد, واقنوتي, دوادح, حلامي، لوشال, سلامة, لونس, ديمانة, ميكيرى, بلكراوي, مايدي, بوصورة وعلي باسطا

اتحاد العاصمة منذ التأسيس

في كل سنة يحتفل فيها الشعب الجزائري بالاستقلال الوطني, يحتفل اتحاد العاصمة وأنصاره بذكرى تأسيسه المصادفة ليوم 5 جويلية 1937, وقد يعرف الكثيرون ألقاب الفريق وتتويجاته, لكن الأغلبية قد تجهل تاريخه وكيفية تأسيسه وهذا منذ أن قررة مجموعة من الأصدقاء بلورة فكرة إنشاء نادي رياضي إسلامي إلى جانب “العميد” في القصبة. ووقع الاختيار على اسم الإتحاد الرياضي الإسلامي للجزائر. وقد جرت الاجتماعات الأولي لتأسيس الفريق في مقهى بن كانون تاريخ حافل بالأمجاد والألقاب

جازولي ساعدهم في القانون وفرنسا رفضت تسمية الإسلامي

روى الحاج كمات أحمد أعمدة المسيرين في تاريخ كرة القدم الجزائرية كيفية إنشاء اتحاد العاصمة, وهذا ضمن إحدى شهاداته النادرة عبر الصحف القديمة. وبلنسبة له, فإن فكرة إنشاء الفريق بدأت في شهر ماي 1937, عندما تم تحويل أحد الفرق الأحياء (نادي حي سالوست لرياضي) إلى نادي الاتحاد. كان الحاج كمات, حسب شهادته, إلى جانب كل من لحمر علي, المدعو زياد, ومرزق مداد, والكل كان مستعدا لتجسيد الفكرة. وقد استغل الحاج كمات صداقة جازولي, أحد مسيري مولودية الجزائر, لإنجاز القوانين الأساسية لاتحاد العاصمة, بحكم تجربة جازولي في الشؤون القانونية لإنشاء الجمعيات, وتم تقديم ملف الفريق إلى الولاية تحت رقم 1687 مباشرة بعد الانتهاء من الإجراءات التأسيسية, في البداية رفض الوالي المستعمر كلمة “الإسلامي” لكنه قبل للأمر الواقع في الأخير, ومنح الاعتماد في 5 جولية 1937, وكان مقر النادي بشارع ديفان سابقا (خالف مسجد كنشاوة). وتدعم مكتب الفريق بعدة أسماء على غراز عمراني, حامز, لكحل, باسطا, زناتي, شريفي, في حين ان أول رئيس شرفي هو مرزاق مداد صاحب مقهى الرياضيات

العنقى دعم الفريق بالمال والحفلات

بداية المشاركة في البطولة بالنسبة لتشكيلة الاتحاد الفتية كانت سنة 1938 ضمن الدرجة الثالثة، وأبدى آنذاك عدد كبير من اللاعبين نيتهم في الا لتحاق بالفريق, لكن القانون المسيّر للبطولة آنذاك لم يكن يسمح بذلك, حيث كان يفرض عليهم إمضاء إجازة من درجة ثانية لا تسمح لهم بالمشاركة في البطولة الرسمية. أما العائق الثاني الذي كان يعرقل الإتحاد فهو عدم امتلاكه ملعبا, حيث أن الفيدرالية كانت ترفض على الأندية إمضاء عقد لا تقل مدته عن خمس سنوات مع إدارة بعض الملاعب, وهذا حتى تتمكن من الدخول في المنافسة, ورغم الضائقة المالية, إلا أن إدارة الإتحاد إتصلت بفريق أولمبيك بوانت بيسكاد (رئيس حميدو) وتعاقدت معه لاستغلال الملعب مقابل 5000 فرنك سنويا. هذا المبلغ كان يغطيه بعض محبي الفريق وعلى رأسهم الحاج محمد العنقا الذي قدم مداخيل عدة حفلات أحياها لصالح الإتحاد

المرتبة الثالثة وأول بطولة وإبرير وزيتوني لعبا في الإتحاد

أنهت تشكيلة الإتحاد البطولة الأولى في المركز الثالث, وهي بداية اعتبرت موفقة بالنسبة لفريق حديث النشاة. وباندلاع الحرب العالمية الثانية توقفت المنافسة, ونظمت بطولة غير رسمية تضم فوجين, ولعب الاتحاد في مجموعة قوية تضم قاليا سبور الجزائر فريق اليهود, الجامعة، سانت أوجين, مولودية الجزائر وعدة فرق أخرى. وتواصلت المنافسة على مدى ثلاث سنوات وظهر خلالها عدة نجوم من الإتحاد كالحارسين عبد الرحمان إبرير (حارس فريق جبهة التحرير الوطني), حسن زيتوني, رابح بدران, رابح زواوي, وإسماعيل محمودي

عام 1943 أول صعود… 1951 أول بطولة

وفي موسم 1942/1943 تحول مقر الفريق إلى شارع يون, ليفتح المجال إلى بديات نشاط فروع رياضية أخرى, كالملاكمة, كرة السلة والدراجات, وكان كل من عبد الحميد, عمراني وشرشاوي مسؤولي الفروع الثلاث على التوالي, وكانت العودة الرسمية للمنافسة عام 1942 وأثمرت مجهودات الفريق بالصعود في الموسم الموالي إلى القسم الثاني بقيادة مصطفى الكمال الذي كان لاعبا ومدربا في نفس الوقت. وفي عام 1951 صعد الفريق إلى القسم الأول مع الإخوة عزوز, ربيع, عبد الكريم (كريمو), شابري وبن حايك, وفي نفس الموسم توج الإتحاد بأول بطولة للجزائر

موسم 1993/1992

دشنت تشكيلة المدرب بن فضة، والتي عرفت ذهاب موسوني (ش.بلكور) وبوديب (ن.ح.داي) موسمها الجديد بخسارة أمام ن.ح.داي (1/0) بملعب بولوغين ،كان ذلك مؤشر على هشاشة أبناء سوسطارة المدعمين رغم ذلك بالعائدين لعليي وبن خاليدي. واكتفى الفريق بمرتبة سابعة في مجموعة الوسط سيطر عليها وداد بوفاريك الذي اقتطع التأ شيرة الوحيدة للصعود، وحتم على الاتحاد اللعب لموسم آخر مع فرق الجلفة ،الأغواط، النزلة ولا سيما الصاعد الجديد شباب تبسبست. مع الإشارة إلى أن ذلك الموسم غرف بدايات بعض الأسماء على غرار لزوم وحمدود. التشكيلة الأساسية : لزوم، حمايلي (حمدود)، عبد اللاوي، قرابي، شرفاوي، فويال، معاشو (رحيم)، كداني، لعليلي، خاليدي

1994/1993 عليق يصعد إلى الرئاسة

عرف هذا الموسم وصول سعيد عليق إلى رئاسة الفريق، بعج أن كان قد عيّن الموسم الذي سبق كمدرب، واستقداو بلملاط. (ر. القبة)، حميسي (ش. بلوزداد)، سلوكية، بو حاميدي (أ. العناصر)، مع انسحاب معاشو، بن خاليدي وآخرين، كما تم تعيين بهمان وافتسان لقيادة الإتحاد نحو القسم الأول. البداية كانت متواضعة، لكن العودة كانت قوية غير أن تأشيرة الأهداف حيث اكتفى الإتحاد بفوز (1 – 0 (في بولوغين وانهزم إيابافي الشلف (2 – 0. (

1995/1994 ” بولوغين سان سيرو، افتسان كابيلو “

بعد خمس سنوات في جحيم القسم الثاني يتمكن الإتحاد أخيرا من العودة إلى القسم الأول، لكن ذلك لم يكن سهلا بل بعد منافسة شديدة مع رائد القبة الفريق الذي أقصى رفقاء رحيم والمدرب افتسان من كأس الجمهورية، وكان منعرج الصعود بعد فوز الإتحاد على الرائد في بولوغين (1- 0) ليتأكد الصعود بعد فوز الفريق في ورقلة بهدف مهدي ” خلفوني لتقام الأفراح في ” سوسطارة ” وبولوغين على هتافات :.ميلانو L’USMA بولوغين سان سيرو، افتسان كابيلو ببركة الهادي خليلي وعز الدين رحيم. التشكيلة التي حققت الصعود هي : زموري، حمدود (حميسي)، حمايلي، قرابي، بو حاميدي، فويال، سلوكية، صالحي (خلفوني)، خليلي، رحيم، آيت محمد

1996/1995 كارثة رحيم ودزيري يجلب البطولة

بعودة الإتحاد مرة أخرى إلى القسم الأول وعد الرئيس عليق بإحداث L’ASCENSSEUR القطيعة مع عادة المصعد التي عرفها الفريق منذ الاستقلال بسقوطه وعودته من وإلى حظيرة النخبة، كما وعد عليق الجميع بأن لا يلعب ال اتحاد سوى على الأدوار الأولى. و لتحقيق ذلك قام باستقدامات نوعية مع براكني (ر. القبة)، مهداوي (إ. حجوط)، خوني، بلغربي (ج.ع.مليلة)، ولا سيما الثنائي زكري – (بلال دزيري (ن.ح.داي موسم 95/96 صنعته عدة أحداث بداية يفوز الإتحاد في الجولة السابعة في لقاء ” الداربي” أمام مولودية الجزائر (1- 0) في لقاء جرى بدون جمهور، انسحاب بن زكري في منتصف الموسم بسبب خلافه مع رحيم، الإصابة الأخيرة التي تلقاها هذا الأخير في لقاء العودة بين الإتحاد والمولودية بعد تدخل عنيف من لعزيزي والإقصا ء أمام مولودية السعيدة (في الكأس (1- 0. لكن الخاتمة كانت رائعة حيث أهدى لاعبو المدرب أكسوح، الذي خلف بن زكري، لسوسطارة لقب البطولة الثاني في تاريخها وكان مهندس التتويج بلال دزيري بدون منازع، هذا الأخير كان صاحب هدفين في مرمى شباب قسنطينة في آخر جولة ضمن على إثرها اللقب على حساب مولودية وهران. التشكيلة التي أهدت سوسطارة لقب البطولة الثاني كانت : بلغربي، حمدود (حميسي)، بومرار، قرابي، براكني، مهداوي ،مارسال، دزيري، زكري، سلوكية، خوني.

1997/1996 سعدي يقال وغول يضمن الكأس

من أجل الحفاظ على لقب الموسم المنصرم وضمان مشاركة مشرفة في رابطة أبطال أفريقيا التي أنشئت ذلك الموسم استقدم عليق أحسن لاعبي البطولة غول (إ. الحراش)، تيزاروين (إ. الشاوية)، مفتاح ومناد ش. القبائل)، حمداني (و. بوفاريك) دون نسيان عودة ابن الفريق و(الهداف حاج عدلان). هؤلاء إلى جانب دزيري، بلغربي، حمدود والشبان المتألقين كآيت بلقاسم وجحنينشكلوا أحسن تشكيلة في البطولة الوطنية ،لكن ذلك لم يكن كافيا فالمدرب الجديد سعدي لم يجد الحلول اللازمة، وبعد هزيمتين متتاتليتين أمام مولودية وهران واتحاد الحراش تأتي مباراة ” الداربي ” أمام العميد الذي سيطر وفاز 2- 0 عليق يقيل سعدي ويستنجد بهدان الذي تمكن من تأهيل الإتحاد إلى الدور الربع النهائي من كأس رابطة أبطال أفريقيا. وقاد الفريق إلى نهائي الكأس أمام شباب باتنة ليحرز الإتحاد الكأس الثالثة بواسطة الرجل اليسرى للمتألق طارق غول الذي أحرز الهدف الوحيد بمخالفة. التشكيلة الأساسية ضمت : بلغربي، حمدود، غول، تيزاروين، حمداني، جحنين، حاج عدلان، دزيري، زكري (مناد)، آيت بلقاسم، سماتي، مهداوي

1998/1997 اخفاقات متتالية وافتسان يحمل المسؤولية

كان موسم الإخفاقات بالجملة، فبعد أن ضيع الفريق الذي تدعم بكل من زواني (إ. البليدة)، مانقا نيجريا)، زغدود (إ. ع. البيضاء) تأشيرة لعب نهائي كأس رابطة الأبطال الإفريقية لفائدة الرجاء البيضاوي بفارق هدف واحد، أقصى الفريق في كأس الجمهورية ليختمها بإخفاق ثالث في نهائي البطولة امام اتحاد الحراش (2-3) بعد أن كان متفوقا ب (2-0) وحمّل المدرب افتسان المسؤولية لأنه قام باستبدال مسجلي الهدفين زواني ومانقا.التشكيلة الأساسية كانت : بلملاط، حمدود، غول، حمداني، زغدود، مفتاح، مانقا، جحنين، دزيري، زواني، آيت بلقاسم

1999/1998 بن زكري يعيد الامل باكأس الرابعة

عاد أكسوح لقيادة الإتحاد مرة أخرى ثم لحقه الفلسطيني حاج منصور، ولكن إقصاء الفريق أمام ” بريمو أغسطس ” وبهزيمة مذلة بملعب البليدة (1-3) عجلت بذهابهما وعودة نور بن زكري إلى جانب آيت الحسين، الثنائي الذي قاد سوسطارة إلى كأس الجمهورية بعد تخطيه أحسن النوادي الجزائرية كوداد تلمسان، مولودية الجزائر وشبيبة القبائل في النهائي. تشكيلة ذلك الموسم ضمت : علاّن، حمدود، جحنين، حمداني، زغدود، مفتاح، ياسف، دزيري، حاج عدلان، سماتي، عميرات

2000/1999 دزيري يترك فراغا وفضيحة كوليبالي

كانت بداية موسم بطولة الدوري الممتاز بإقصاء في الدور ربع النهائي أمام الوداد البيضاوي ليعجل بذهاب بن زكري ومجيء سعدان. هذا الأخير كان وراء بروز عشيو، غازي والآخرين. تدعيم الفريق بخزروني وبلاعب سوقر تاجي لم يفد في شيء لأن تحويل دزيري إلى ” سودان ” ترك فراغا كبيرا تجلت نتائجه في إقصاء الفريق على يد البليدة في كأس الجمهورية وعلى يد بلوزداد (1-2) في كأس الرابطة ووباحتلال الصف الأخير في البطولة رغم تنحية سعدلن وخلافته بهدّان وهذا دون أن ننسى فضيحة كوليبالي. التشكيلة الأساسية : كوليبالي، حمدود، غول، حمداني، زغدود، خزروني، مفتاح، جحنين، حاج عدلان، عشيو، عميرات

2001/2000 لكأس الخامسة مع تحيات عشيو

قام هدّان في بداية الموسم بإبعاد عز الدين رحيم من الفريق بحجة عدم قدرته على العودة إلى مستواه المعروف قبل أن يقوم عليق بإباده هو الآخر بعد بضع جولات من البطولة ويعوضه سعدي، هذا الأخير وظف جيدا إمكانيات القدامى والجدد على غرار قالول (بلوزداد)، مزاير (و. تلمسان)، معوش (شلغوم العيد)، راحم إ. الحراش ويشاوي (إ. عنابة) وآخرين.و إن ضيع لقب البطولة لفائدة بلوزداد، إلا أنه تمكن من إحراز الكأس الخامسة في تاريخ الفريق على حساب المشرية بهدف من عشيو. تشكيلة ذلك الموسم كانت تضم : مزاير، راحم، غول، حمداني، زغدود، مفتاح، جحنين، دزيري، حاج عدلان، عشيو، معوش

2002/2001 البطولة الثالثة بامتياز

تدعّم الفريق بهدّاف بطولة الموسم المنصرم أسعد بورحلي و. سطيف، فتاحين (ش. بلوزداد)،بن شرفي ربيع(ج. وهران)، فراجي (ن. الرغاية)، حمادو (ش. ب منايل)، وتحت قيادة نور الدين سعدي دائما، ثم نور الدين سعدي مع علي فرقاني أحرز الاتحاد لقبا جديدا عن جدارة واستحقاق مع التأهل إلى الدور ربع النهائي من كأس كؤوس أفريقيا. التشكيلة الأساسية : مزاير هشام، فتاحين، حمداني، محي الدين مفتاح، منير زغدود، فريد جحنين، كريم غازي، بلال دزيري، بن شرفي ربيع، حسين عشيو، أسعد بورحلي

2003/2002 L’Usma Double الشبكة يا ويشاوي

ذهاب علي فرقاني ومجيء عز الدين آيت جودي لم يؤثر في استقرار فريق الرئيس سعيد عليق وهذا رغم الإقصاء المر في نصف نهائي كأس الكؤوس الأفريقية أمام الوداد البيضاوي، ورغم رحيل القائد حمداني . فيفضل قوة التشكيلة المدعمة بعودة ويشاوي (إ. عنابة)، عريبي (ش. باتنة)، ولا سيما الفنان عمار عمور تمكن الإتحاد من احراز الثنائية (البطولة والكأس) مع ضمان المشاركة في رابطة أبطال أفريقيا التي ستكون أحد رهانات الموسم الجديد رفقة البطولة والكأس أيضا. تشكيلة موسم 2002/2003 : مزاير هشام، عريبي سليم، طارق غول،محي الدين مفتاح، منير زغدود، فريد جحنين، كريم غازي، بلال دزيري، حسين عشيو، عمار عمور، أسعد بورحلي ويشاوي.

[separator]


الاسم الكامل الإتحاد الرياضي لمدينة الجزائر
اللقب سوسطارة
الحمرا
المسامعية القسم الخامس,
تأسس عام 5 جويلية 1937
الملعب ملعب عمر حمادي
الجزائر العاصمة
(السعة: 25,000)
الإدارة
المالك علم الجزائر علي حداد