تعرّض اللاعب الدولي الجزائري محمد فارس للسّرقة، بعد عودته إلى إيطاليا حيث يرتدي زيّ الفريق المحلي لاتسيو.

وكشفت وسائل إعلام ايطالية، بأن فارس، تخلف عن سفرية ناديه إلى ألمانيا، أين سيخوض نادي روما ثاني تربص تحضيري له هذا الصيف.

وأرجع ذات المصدر سبب غياب الدولي الجزائري، عن سفرية ناديه، لعدم توفر على الوثائق اللازم التي تسمح له بمغادرة الترتب الإيطالي.

يذكر أن محمد فارس، قد تعرض للسرقة بعد عودته من العطلة الصيفية، أين ضيع جميع وثائقه الثبوتية.